الشرعية تطالب الأمم المتحدة بإلزام الميليشيا تنفيذ الاتفاق

انتهاكات حوثية واسعة عشية تطبيق هدنة الحديدة

لمشاهدة الغرافيك بالحجم الطبيعي اضغط هنا

 

ارتكبت ميليشيا الحوثي الإيرانية انتهاكات واسعة للتهدئة التي تمهد لتطبيق هدنة الحديدة غداً وفق ما نص عليه اتفاق السويد.

وشنّت الميليشيا ثالث هجوم على مواقع الشرعية في مديرية التحيتا جنوب الحديدة تصدّت لها القوات المشتركة اليمنية وخاضت معها مواجهات عنيفة. كما أحبطت الشرعية محاولة تسلل للميليشيا باتجاه مواقع الجيش والمقاومة. وحصدت ألغام الحوثي أرواح 6 مدنيين بينهم طفلان، وتسببت في إصابات متفاوتة لـ12 طفلاً آخرين في مديرية التحيتا خلال 24 ساعة الماضية.

وتدخل الهدنة الإنسانية في الحديدة حيز التنفيذ غداً (الثلاثاء)، حسب رسالة من المبعوث الأممي إلى اليمن، مارتن غريفيث، لكل من الحكومة الشرعية والطرف الانقلابي، كما دعا غريفيث إلى الالتزام التام، والتطبيق الفوري لبنود الاتفاق، في وقت تعمل البعثة البريطانية بمجلس الأمن، على مشروع قرار حول اليمن، سيشمل التصديق على اتفاق السويد، وقد يُطرح للتصويت غداً.

وطالب وزير الخارجية اليمني خالد اليماني المبعوث الأممي بضمان انسحاب الحوثيين من الحديدة، مؤكداً أن وقف إطلاق النار سيبدأ فجر الثلاثاء. وكشف أن هناك فريقاً يضم 30 مراقباً بقيادة الجنرال الهولندي باتريك كاميرت يشرف على عملية انسحاب الحوثيين، مشيراً إلى أن الجيش اليمني سينسحب إلى الأطراف الجنوبية والشرقية من الحديدة.

إلى ذلك، وزعت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، ضمن جهودها الإنسانية في اليمن، أكثر من 100 طن من المواد الغذائية على قرى الساحل الغربي.

 

لمتابعة التفاصيل اقرأ أيضاً:

ـــ ميليشيا الحوثي «تقصف» هدنة الحديدة

ـــ الإمارات تغيث الساحل الغربي بـ100 طن مواد غذائية

طباعة Email
تعليقات

تعليقات