وزارة الصحة السعودية: لاحالات وبائية بين الحجاج

أكدت وزارة الصحة السعودية أنه لم تسجل حتى الآن أية حالات وبائية أو أمراض محجرية بين الحجاج، وأن الوضع الصحي مطمئن ولله الحمد.

وأوضحت أن عدد الذين قدمت الوزارة لهم الخدمات الوقائية في عبر المنافذ الصحية من 1 ذي القعدة وحتى الآن بلغ 1647351 حاجاً، فيما بلغت النسب العامة لالتزام الحجاج باللقاحات الوقائية حتى تاريخه حوالي 80 %‏ للحمى الشوكية، و 96،3 % للحمى الصفراء، و87،5 % لشلل الأطفال.

وأبانت أن مستشفياتها في مكة المكرمة والمدينة المنورة تواصل تقديم الخدمات التخصصية النوعية لضيوف الرحمن خلال موسم الحج هذا العام، إذ أجرت 187 عملية قسطرة قلبية و 10 عمليات قلب مفتوح، منذ بداية شهر ذي القعدة، وحتى يوم أمس الخامس من شهر ذي الحجة.

وأضافت "الصحة" أنها أجرت خلال الفترة 1280 حالة غسيل دم (كلوي) و150 عملية مناظير، و488 عملية جراحية، لافتةً إلى أنها قدمت خدماتها أيضاً عبر أقسام الطوارئ بمستشفيات مكة المكرمة والمدينة المنورة لـ 280773 حاجاً ، وبلغ عدد المراجعين للعيادات 17820 مراجعاً، وعدد المراجعين للمراكز بلغ 246156 مراجعاً، فيما بلغ عدد الحالات التي تم تنويمها بالمستشفيات 1651 حالة،فيما تم تسجيل 9 حالات ولادة.

وأشارت إلى أنه تم تسجيل 11 حالة للإجهاد الحراري وحالة واحدة لضربات الحرارة، حيث تم تقديم الرعاية الطبية لهذه الحالات.

يذكر أن وزارة الصحة، تُركز في مقدمة أولوياتها على النواحي الوقائية للحجاج، وتتابع المستجدات والمتغيرات التي تطرأ على الوضع الصحي عالميًّا، بالتعاون والتنسيق مع منظمة الصحة العالمية والهيئات الصحية الدولية، مثل مراكز مراقبة الأمراض الدولية، كما أتخذت العديد من الإجراءات الإحترازية، ومنها إصدار الاشتراطات الصحية الواجب توافرها في القادمين في موسم الحج حسب المتغيرات الوبائية العالمية, وتعميمها على جميع الدول التي يفد منها الحجيج عبر سفارات خادم الحرمين الشريفين وممثلياتها في الخارج للعمل بموجبها عند منح تأشيرات العمرة والحج, إضافة إلى تفعيل 12 مركزاً للمراقبة الصحية في جميع منافذ دخول الحجاج.

تعليقات

تعليقات