#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

شقيقة "جيقي": أخي قتل برصاص قطري

 نفى مقربون من بطل كمال الأجسام السوداني محمد عبد اللطيف المعروف بـ "جيقي"، الذي لقي مصرعه في قطر، ما روجت له حسابات قطرية على مواقع التواصل الاجتماعي بان المغدور راح ضحية حادثة سير، وهو ما نفاه بشدة مقربون وجدوا آثار رصاص على جثته.

وقالت ابنة عمة بطل كمال الاجسام لـ "العربية" السيدة نانا محمود حسن، إن العائلة تأكدت بما لا يدع مجالا للشك بأن المرحوم توفي جراء قتل ناري في منطقة الصدر، "وقد تعرف أخي المتواجد بقطر على الجثة وآثار الرصاص عليها".

وأكد أن شهودا شاهدوا حادثة القتل الذي وقع في مقهى على مرأى ومسمع ثلة كبيرة من المواطنين القطريين والشهود، وقد وصلنا الخبر عن طريق أحد السودانيين الذين كانوا متواجدين في مكان إطلاق النار، كما ان هناك عدة محاضر في الشرطة مدونة بين القتيل والقاتل بألا يتعرض الأخير له بأي سوء وتعهدات بعد التعرض لبعضهما البعض.

وعن سبب القتل، قالت شقيقة "جيقي" إن أهل زوجته القطرية لم يقبلوا زواجه منها، باعتباره أجنبيا على الرغم من أنه مسلم، كون الزواج تم في السرّ، وعندما علموا بالخبر بدأت المشاكل والخلافات، مضيفة ان اهل زوجته القطرية كانوا يترصدونه من مكان إلى مكان، ومحاضر الشرطة تثبت ذلك.

وأوضحت ان السلطات القطرية لم تتواصل نهائيا مع أهل المغدور في السودان، كما أنها لم تتواصل مع شقيقه المتواجد في قطر. والخبر وصل لأخيها المتواجد بقطر عن طريقنا من السودان.

يذكر أن البطل السوداني المقيم في دولة قطر والحاصل على عدة بطولات وميداليات في كمال الأجسام لم يعرف عنه أي نشاط سياسي إلا أن تكتم أجهزة الأمن القطرية على ظروف مقتله الغامض أثار جملة من الشكوك والهواجس.

يشار إلى أن السلطات القطرية نشطت في السنوات الأخيرة على تجنيس عدد من الرياضيين السودانيين في أنشطة كرة القدم والسلة والفروسية وحقق المجنسون السودانيون عدة بطولات باسم دولتهم الجديدة.

إقرأ أيضا:

مقتل بطل كمال الأجسام السوداني "جيقي" في الدوحة

تعليقات

تعليقات