العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    السجن مدى الحياة لكاهن وراهبة في الهند بقضية قتل

    صدر حكم، اليوم، بالسجن مدى الحياة بحق كاهن وراهبة، في جريمة قتل شابة بولاية كيرالا الهندية، بعد 28 عاماً من العثور على جثتها في بئر بأحد الأديرة.

    وجاء الحكم على الكاهن توماس كوتورن والراهبة سيفي بالسجن مدى الحياة بسبب قتل أبهايا، التي تبلغ من العمر 21 عاماً، التي كانت راهبة آنذاك، في عام 1992، بحسب ما ذكر موقع "بار آند بنش" الإلكتروني المعني بالمسائل القضائية.

    وكان الثلاثة أعضاء في كنيسة "كنانايا" الكاثوليكية، ومقرها بلدة كوتايام.

    وتم العثور على جثة أبهايا يوم 27 مارس 1992 .

    وشهدت قضية أبهايا، التي وصفتها الشرطة في بادئ الأمر بأنها انتحار، العديد من التحولات والانعطافات، على مدى نحو ثلاثة عقود.

    وأدانت محكمة محلية، أمس، كوتور وسيفي بتهمة القتل وتدمير الأدلة، وتمت تبرئة متهم ثالث هو خوسيه بوثريكايل، وهو كاهن أيضاً، عام 2018 .

    ومن المتوقع أن يستأنف الاثنان الحكم أمام محكمة أعلى درجة.

    وكانت أبهايا طالبة جامعية في مدرسة بالدير، تديرها الكنيسة، حيث كان كوتور، الذي كان  آنذاك سكرتيراً للأسقف، يأخذ دروساً. وكانت سيفي تتولى مسؤولية النزل، حيث كانت تقيم أبهايا.

    طباعة Email