العاصفة "دينيس" تقتل شخصين في بريطانيا وتلغي مئات الرحلات الجويّة

لقي شخصان حتفيهما، أمس السبت، جراء عاصفة ضربت بريطانيا.

وعثر على جثة شاب في البحر قبالة الساحل الجنوب الشرقي لإنجلترا أمس. وأفادت تقارير إعلامية بأنه ربما واجه صعوبات جراء الطقس السيىء.

وسقط رجل آخر من حاوية قبالة ساحل كينت بعد ساعات من البحث.

وشهدت بريطانيا، أمس السبت، هطول أمطار غزيرة وهبوب رياح عاتية جراء العاصفة "دينيس" القادمة من المحيط الأطلسي، وذلك بعد أيام من عاصفة ضربت البلاد، حسبما أفادت وكالة بلومبرغ للأنباء.

وأكدت شركتا "إيزي جيت" و"بريتش إيرويز" للطيران في بريطانيا أمس السبت إلغاء مئات من الرحلات، خلال مطلع الأسبوع، مما سيضر بعشرة آلاف مسافر، بسبب عاصفة قوية من المتوقع أن تضرب بريطانيا.
وقال خبراء الأرصاد الجوية إن مئات المنازل قد تواجه خطر الفيضانات، جراء العاصفة.

ومن المتوقع أن يضر ذلك بالرحلات عبر السكك الحديدية والطرق، وهناك أيضا مخاطر من انقطاع التيار الكهربائي.

وتضرب العاصفة بريطانيا بعد أسبوع من العاصفة "سيارا" التي تسببت في فوضى وتأجيل الرحلات.

ومن المتوقع أن تستمر العاصفة حتى اليوم الأحد، حيث ستكون مناطق شمال انجلترا وجنوب شرق انجلترا وويلز الأكثر تضررا.

وكانت العاصفة سيارا قد ضربت أنحاء متفرقة من شمال أوروبا، مما تسبب في إلغاء عدد من الرحلات الجوية وتعليق خدمات القطارات، وسط هبوب رياح عاتية وهطول أمطار غزيرة.

وفي بريطانيا، تم إلغاء عشرات الرحلات وقلصت شركات السكك الحديدية من جداولها الزمنية، وسط هبوب رياح بلغت سرعتها 150 كيلومترا في الساعة.

وانقطعت الكهرباء عن نحو عشرة آلاف أسرة في بريطانيا وأيرلندا. 

كلمات دالة:
  • بريطانيا ،
  • إنجلترا ،
  • دينيس،
  • بلومبرغ ،
  • سيارا
طباعة Email
تعليقات

تعليقات