العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    ورطة رئيس وزراء وزوجته الثانية بسبب مقتل الأولى

    وافق رئيس وزراء مملكة ليسوتو على التنحي من منصبه بعد أن زعمت أدلة ارتباطه بمقتل زوجته السابقة المنفصلة عنه، وذلك حسب ما أعلن حزبه أمس الخميس.

    وكانت السلطات في مملكة ليسوتو الصغيرة، قد قامت الخميس بالبحث عن السيدة الأولى ميسايا تاباني، وكذلك المتحدث باسم رئيس الوزراء ريليبوهيلي مويي. واختبأت تاباني بعد أن استدعتها الشرطة بغرض استجوابها بشأن إطلاق النار على السيدة الأولى السابقة. وتزوجت ميسايا تاباني من رئيس الوزراء توماس تاباني في عام 2017، بعد وقت قصير من إطلاق النار على زوجته السابقة وقتلها.

    ومن جانبه، قال باسيكا موكيتي المتحدث باسم الشرطة، إن مويي ساعد ميسايا تاباني على الاختباء، ويشتبه في أنه قد هرب إلى دولة جنوب إفريقيا المجاورة باستخدام سيارة حكومية.

    وكانت الزوجة السابقة لتوماس تاباني، ليبوليلو، قُتلت في شهر يونيو من عام 2017، قبل فترة وجيزة من تولي رئيس الوزراء ولايته الثانية. وفي تلك المرحلة الزمنية، كان الزوجان يخوضان معركة طلاق طويلة، بينما كان رئيس الوزراء في علاقة بالفعل مع ميسايا تاباني.

    وأصدرت الشرطة الأسبوع الماضي مذكرة اعتقال بحق السيدة الأولى الحالية، بعد أن رفضت استجوابها بشأن جريمة القتل. وفي الوقت نفسه، دعت المعارضة إلى استقالة رئيس الوزراء، الذي رفض هو أيضا الإجابة على أسئلة الشرطة.

    وليسوتو دولة ملكية دستورية لا يملك فيها الملك سوى صلاحيات شرفية. ورئيس الحكومة هو رئيس السلطة التنفيذية. وتقع الدولة وسط دولة جنوب أفريقيا ويبلغ عدد سكانها نحو مليوني نسمة.

     

    كلمات دالة:
    • رئيس وزراء مملكة ليسوتو،
    • مملكة ليسوتو،
    • ميسايا تاباني
    طباعة Email