طفل عمره 14 عاماً يقتل 5 من أفراد أسرته

قال مسؤولون اليوم الثلاثاء إن فتى أمريكيا يبلغ من العمر 14 عاما قتل بالرصاص خمسة من أفراد أسرته في منزلهم في ألاباما ثم ألقى المسدس بعيدا واتصل بالشرطة.

وقال متحدث باسم مكتب قائد شرطة مقاطعة لايمستون لوسائل إعلام منها وحدة تابعة لقناة (إيه.بي.سي) إن إطلاق النار وقع مساء أمس الاثنين في بلدة إلكمونت.

وأضاف مكتب قائد الشرطة إن ثلاثة من الخمسة توفوا في موقع إطلاق النار واثنين توفيا في وقت لاحق في مستشفى.

وكتب على تويتر "جرى استجواب المتصل البالغ من العمر 14 عاما واعترف بإطلاق النار على أفراد أسرته الخمسة في المنزل".

وأضاف المكتب "وهو يساعد المحققين الآن في تحديد مكان السلاح وهو مسدس عيار تسعة مليمترات قال إنه ألقى به في مكان قريب".

ولم يتضح من أين حصل على المسدس.

ويأتي ذلك في أعقاب موجة من جرائم القتل الجماعي شهدتها الولايات المتحدة شملت قتل سبعة أشخاص وإصابة 22 في تكساس في مطلع الأسبوع منهم طفل رضيع.

وقتل مسلح الشهر الماضي 22 شخصا وأصاب 24 بجروح في إل باسو في تكساس وقتل مهاجم آخر تسعة أشخاص وأصاب 27 في دايتون بأوهايو.

ومع تجدد النقاش على مستوى البلاد قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب هذا الأسبوع إن التحقق من بيانات وخلفية مشتري السلاح ما كان ليمنع أعمال العنف في الفترة الأخيرة.

 

كلمات دالة:
  • فتى أمريكي،
  • أمريكا،
  • يقتل أسرته،
  • جريمة قتل
طباعة Email
تعليقات

تعليقات