مصرع فتاة دفعها مدربها من الطابق الثاني

توفيت فتاة هندية بعد أن دفعها مدربها من شرفة الطابق الثاني إلى الأسفل، أثناء تدريب "فاشل" على مكافحة الحرائق بكلية جامعية.

وفي بداية الحادثة كانت "ن. لوكيشواري" تجلس على الحافة في فترة التدريب بكلية كوفاي كاليماغال الخاصة للفنون والعلوم في كويمباتور.

وقد شاهد المتفرجون كيف أن الفتاة البالغة من العمر 19 عامًا كانت مترددة في السقوط من أعلى، قبل أن يقوم مدربها بدفعها إلى أسفل إثر ترددها.

و بحسب العربية نت فقد كان من المفترض أن تسقط الطالبة على شبكة مخصصة لهذا الغرض بالأسفل يحملها عدد من الطلبة الآخرين، لكنها بدلًا من ذلك اصطدمت بمظلة خرسانية في الأسفل.

وأدى السقوط المفاجئ والقوي على المظلة ومن ثم الأرضية إلى تهشم رأس الفتاة، ما أدى إلى موتها في الحادث البشع.

وقد نقلت إلى المستشفى لكن قوة الإصابات عجلت بوفاتها، لاسيما في الرقبة والرأس.

وقد ألقت السلطات الهندية القبض على مدرب الكوارث، ووجهت إليه اتهامات بالتسبب في الموت بفعل الإهمال.

وكانت الكلية قد نظمت البرنامج مساء الخميس لـ 20 من الطلبة بالكلية، للمشاركة في تدريبات وهمية على الحرائق والكوارث.

وأشرف المعلم الذي كان السبب في الوفاة واسمه "آر أروموغام" على الطلبة المتطوعين المشاركين في التدريب الوهمي.

وذكر أحد الطلبة الذين شاركوا في التدريب لصحيفة "تايمز أوف أنديا" أن الفتاة أبدت رغبة في البداية بالقفز من أعلى ومن ثم تراجعت عن ذلك، لكن المدرب أصر عليها وأعادها من جديد.

مصر: كشف لغز جريمة "أطفال المريوطية"

كلمات دالة:
تعليقات

تعليقات