إماراتيون يقلصون زمن طلاء طائرة عملاقة ثلاثة أيام

صورة

هل أخذك الفضول مرة وأردت أن تعرف من يكتب شعارات مثل "إكسبو 2020- دبي مدينة مضيفة"، "مهرجان دبي للتسوق" "كأس العالم فيفا 2014"... وغيرها من العبارات التي يتعدى طولها أحياناً العشرين متراً، على طائرات "طيران الإمارات" العملاقة والتي تخبر العالم، بما تزين به جسمها الخارجي، عن قصة النجاح التي تصنعها دبي كل يوم؟!

بكل بساطة إنه فريق «مركز المظهر الخارجي للطائرات»، المؤلف من 14 شخصاً متخصصاً، حيث يمكن لاثنين من العاملين كتابة شعارات مثل "إكسبو 2020" خلال أقل من 4 ساعات، فيما تحتاج الشعارات الأكبر حجماً والأكثر تعقيداً إلى مدة تصل لـ24 ساعة لطباعتها وتركيبها.

في داخل إحدى حظائر المركز الهندسي الجديد لطيران الإمارات الذي يمتد على مساحة 22 هكتاراً (ما يعادل 17 ملعب كرة قدم)؛ أكبر منشآت صيانة الطائرات المدنية في العالم، توجد حظيرة مخصصة للطلاء وكتابة مثل هذه الشعارات، وعلى الرغم من جمال خطوط ورسوم هذه الشعارات إلا أنها تمر بالعديد من التحديات لعل أبرزها "أن يعالج طلاء الطائرات بأصبغة خاصة لا تتأثر بالعوامل الجوية بسهولة» على حد تعبير صلاح علاّن، أحد أعضاء فريق «مركز المظهر الخارجي للطائرات».

ويضيف علاّن: «كثير من الملصقات توضع على الطائرات في المناسبات المختلفة التي يتم ترويجها، وتوصف هذه الملصقات بالوشم المؤقت الذي يترك أثره على الجسم، لكن كل 8 سنوات يتم إدخال طائرات إيرباص A380 لإعادة صباغتها من جديد، وتستغرق هذه العملية ما يقارب 15 يوماً، إلا أن فريق "مركز المظهر الخارجي للطائرات" في طيران الإمارات نجح في تقليص المدة إلى 11 يوماً وذلك بناء على الخبرة المكتسبة والأيدي العاملة الكفوءة، حيث يتم إزالة كل الأصباغ وتبقى على الهيكل الألومنيوم، وتصبغ باللون الأبيض من جديد»

للاطلاع على المزيد من أسرار "طيران الإمارات" تفاعلوا مع الحلقة الخامسة من #الفريق_ألفا "مهندسو السحاب" واكتشفوا المزيد.

تعليقات

تعليقات