ذراع مبتكرة تؤدي 90 % من وظائف «البشرية»

طوّر فريق من الباحثين في إيطاليا ذراعاً صناعية، يمكنها تأدية الوظائف الحيوية الرئيسية للذراع البشرية، من حيث القدرة على القيام بمناورات حركية وتوازنات السرعة والقوة أثناء الحركة والتحكم في قوة القبضة وغير ذلك.

وأكد فريق الدراسة من معهد التكنولوجيا الإيطالي أن الذراع الجديدة، التي يطلق عليها اسم «هانز» تستطيع تأدية أكثر من 90% من الوظائف الطبيعية للذراع، لمساعدة الأشخاص الذين أصيبوا ببتر في أطرافهم العلوية.

أبحاث

وذكرت الدورية العلمية «ساينس روبوتكس» المتخصصة في أبحاث الروبوتات أن الذراع الصناعية يمكن ارتداؤها على مدار اليوم، ويمكن تعديلها بحيث تتماشى مع مختلف أشكال البتر، كما أنها مزودة بسلسلة من وحدات القياس لاستشعار الحركة في الجزء المتبقي من عضلات الطرف المبتور، بحيث تساعد المستخدم على أداء حركات مختلفة.

وذكر الموقع الإلكتروني «تيك إكسبلور» أن الذراع الجديدة مزودة ببرنامج إلكتروني، ويمكن ربطها بأجهزة خارجية، من خلال تقنية البلوثوث، لإتاحة إمكانية تعديل سرعات وخواص الحركة عن بعد. وأضاف الموقع أن الذراع «هانز» تتوافر بحجمين مختلفين، وتصلح للمستخدمين من الرجال والنساء، ولا يزيد وزنها على 450 غراماً.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات