نجاح أول عملية تغيير الحمض النووي لجنين

أكد العالم الصيني خاه جيانكوي مشاركته في أول عملية في تاريخ البشرية لتغيير الحمض النووي لجنين قبل ولادته.

وتفيد صحيفة «تلغراف» بأن العالِم غيّر أجنة 7 حوامل، وأنجبت إحداهن طفلتين في نوفمبر الجاري بحمض نووي معدّل، بحسب العالم الصيني.

ووفقاً للعالِم، فإن هدفه لم يكن علاج أو منع انتقال الأمراض الوراثية، بل محاولة خلق قدرة غير موجودة عند الإنسان الاعتيادي، وهي مقاومة الجسم لعدوى فيروس نقص المناعة البشرية والإيدز. وقال: «المجتمع سيقرر بنفسه ما يجب عمله لاحقاً».

وتشير الصحيفة إلى أن جميع الآباء من المصابين بالإيدز كانت زوجاتهم سليمات.

وأضاف العالِم أنه عند علاج الإيدز، يمكن بفعالية منع انتقال العدوى إلى الجنين. ولم تنشر نتائج هذه التجربة في أيٍّ من وسائل الإعلام العلمية، ليعبر الخبراء عن رأيهم بشأنها قبل نشرها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات