نجاح عملية تجميد لجسم امرأة صينية

تمكن خبير التبريد آرون دريك، من إجراء عملية تجميدٍ لجسم امرأة صينية في مدينة جينان عاصمة مقاطعة شاندونج، وفقاً لصحيفة الشعب اليومية الصينية، في نجاح لأول عملية لحفظ الجسم البشري بالتبريد في الصين.

وأشرف على إجراء العملية معهد فونغين لعلوم الحياة في شاندونج، ومستشفى تشيلو التابع لجامعة شاندونج، وأشارت الصحيفة إلى أن المرأة التي خضعت إلى التجميد هي السيدة تشان، البالغة من العمر 49 عاماً، وكان قد تم تشخيص إصابتها بمرض سرطان الرئة في مراحله المتقدمة في مايو 2015.

تبرع

وكانت تشان قد أعربت عن رغبتها في التبرع بجسدها للبحث العلمي في مارس 2017 أي قبل نحو شهرين من إعلان موتها سريرياً، لكنْ عندما علِم زوجها بأن هناك تقنية لـ «تجميد الجسم البشري»، قام بالاتصال بمعهد «ينفون» لعلوم الحياة للاستفادة من هذه التقنية على أمل أن يتم تجميد جسد زوجته المتوفاة، ثم جسده هو الآخر بعد وفاته.

وقالت الخبيرة في هندسة علوم التبريد والباحثة في الأكاديمية الصينية للعلوم ليو جينج: إن حفظ الجسم البشري بالتبريد هو الهدف النهائي لهذا العلم، لكنه حتى الآن مجرد محاولة.

تعليقات

تعليقات