منصة للواقع الافتراضي لتأهيل الناجين من السكتة الدماغية

أنشأ باحثون عيادة للواقع الافتراضي لتمكين الناجين من السكتة الدماغية من حضور جلسات العلاج البدني والمهني، وأعلنوا عن هذا العمل في دراسة نشرت في دورية «أرشيف الطب الطبيعي وإعادة التأهيل».

ودشن الباحثون بجامعة ولاية كارولينا الشمالية الأمريكية منصة للواقع الافتراضي على الإنترنت تتيح للمرضى والمعالجين التفاعل معاً عن بُعد، ويمكن للعملاء أيضاً استخدام النظام للعمل في تمارين العلاج مع أحبائهم الذين يعيشون بعيداً. ويطلق على المنصة اسم «البيئة الافتراضية لتمارين الألعاب التأهيلية» (VERGE)، هو عبارة عن حزمة برامج تستخدم أجهزة استشعار الحركة Kinect لتتبع حركة المرضى والمعالجين.

إعادة تأهيل

وتدعم المنصة حالياً 3 أنشطة إعادة تأهيل مختلفة، مثل ضرب كرة افتراضية ذهاباً وإياباً عند وجود العديد من المستخدمين، أو ضربها في حائط عندما يكون المستخدم في وضع المفرد. ولإثبات فاعلية هذه المنصة، عمل الباحثون مع 20 من الناجين من السكتة الدماغية لتقييم النظام، وقضى نصف المشاركين أسبوعين في استخدام المنصة في وضع المستخدم المفرد، في حين استخدمها النصف الآخر في وضع متعدد المستخدمين، عن طريق التفاعل مع أشخاص آخرين عن بُعد، وبعد ذلك تم تبادل الأوضاع لمدة أسبوعين إضافيين.

وجد الباحثون أن المشاركين في الدراسة حضروا 99٪ من جلسات علاجهم عند استخدام المنصة في وضع متعدد المستخدمين، وكان التوافق جيداً أيضاً في وضع المستخدم المفرد، حيث حقق المشاركون 89٪ من جلساتهم.

كما أمضى المشاركون وقتاً إضافياً بنسبة 22٪ - أو 7.6 دقائق إضافية -في جلساتهم عند استخدام المنصة في وضع متعدد المستخدمين، وكان ذلك الوقت أكثر نشاطاً، حيث حرك المشاركون أيديهم حوالي 415 متراً لكل جلسة خلال جلسات المستخدمين المتعددين، مقارنةً بـ327 متراً أثناء جلسات المستخدم المفرد.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات