تقنية تسمح للأطباء برؤية أوردة المرضى من الداخل

طوّر باحثون من جامعة واشنطن الأمريكية، تقنية واقع افتراضي جديدة، تسمح للأطباء برؤية الأوردة الداخلية للمرضى، في الوقت الحقيقي من إجرائهم العمليات الجراحية، وذلك بطريقة أكثر أمناً ودقةً من أي وقت مضى، وفقاً لصحيفة ديلي ميل البريطانية.

وشرح الطبيب وين مونسكي، أخصائي الأشعة التداخلية، من جامعة واشنطن، أن التقنية الجديدة مزودة بأجهزة استشعار كهرومغناطيسية، تصوّر داخل الأوعية الدموية، وتلتقط صوراً لحجمها وشكلها، ثم تعرضها في صور ثلاثية الأبعاد عبر نظارات الواقع الافتراضي.

يُذكر أن أطباء الأشعة الوعائية التداخلية، يستخدمون عادةً التصوير بالأشعة السينية، عند إجرائهم عمليات جراحية للتنقل بين الأوعية الدموية الصغيرة، لعلاج الإصابة بالجلطات القلبية، أو السكتات الدماغية أو السرطان وغيرها من الأمراض، ولكن مثل الإجراءات تعرض المرضى والأطباء أنفسهم لمخاطر الإشعاع.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات