450 حالة يستقبلها قسم الطوارئ في مستشفى دبي يومياً

يستقبل قسم الطوارئ في مستشفى دبي، نحو 450 مريضاً يومياً، منذ بداية العام الجاري، تتنوع حالاتهم المرضية بين الخطرة والمتوسطة، فيما شهد عدد مرضى الطوارئ زيادة تتراوح بين 20- 30% على العام الماضي، ويتم تحويل 10% من مرضى الطوارئ إلى الأقسام التخصصية في المستشفى لتلقي العلاج.

وأوضح الدكتور محمود غنايم رئيس قسم الطوارئ في المستشفى أن ارتفاع معدل الاستقبال اليومي للمصابين في المستشفى يعود إلى زيادة عدد سكان إمارة دبي، فضلاً عن تمتع الجميع حالياً بخدمات التأمين الصحي.

ولفت الدكتور غنايم إلى أن أبرز أسباب دخول قسم الطوارئ يتمثل في الجلطات الدماغية والذبحات القلبية والإصابات والكسور الناتجة عن الحوادث المرورية والأنشطة الترفيهية، خصوصاً خلال العطلات، إضافة إلى الأمراض التنفسية بأنواعها المختلفة، وحالات التشنج، وإصابات الأطفال، والتسمم الدوائي والغذائي.

كما أوضح رئيس قسم الطوارئ في مستشفى دبي أن الحالات التي تدخل قسم الطوارئ تصنف وفق خمس درجات، من 1 إلى 5، منذ استقبالها على باب القسم، بحيث تشمل الدرجة الأولى حالات الإنعاش التي تحتاج إلى دخول غرف الإنعاش مباشرة، والدرجة الثانية الحالات الإسعافية الطارئة، والثالثة حالات طارئة لكنها أقل خطورة، والرابعة الأقل خطورة، فيما يعد التصنيف الخامس الأدنى من حيث درجة الخطورة، وهو مخصص للمرضى المحولين للعيادات للمراجعة، وهي لذوي الأعراض البسيطة.

وأكد الدكتور غنايم أن القسم يستقبل الحالات الحرجة كافة، بغض النظر عن تمتع أصحابها بخدمات التأمين الصحي أم لا، ويحصل الجميع على القدر نفسه من الاهتمام والرعاية الصحية، لافتاً إلى أن القسم يقوم عليه 11 طبيباً متخصصاً في طب الطوارئ في الوردية الواحدة، موزعين لتغطية الحالات بمختلف درجاتها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات