قــلادة ذكــية تحـــدد سعراتــــك اليومية

يُعدّ حساب السعرات الحرارية للأطعمة التي يتناولها الفرد من أكثر الأمور التي تشكّل صعوبة، خاصة بالنسبة إلى الأفراد الذين يحاولون إنقاص أوزانهم، لذا حرص العلماء على ابتكار قلادة ذكية تمكّن الفرد من حساب سعراته الحرارية اليومية، ومن ثم تمكّنه من إنقاص وزنه بطريقة أكثر سهولة. وتعتمد طريقة عمل هذه القلادة التي تحارب السمنة على فكرة بسيطة جداً، تتمثل في إمكانية حساب السعرات الحرارية بعملية مضغ الطعام وبلعه، فهي مزوّدة بجهاز استقبال دقيق يشبه الميكروفون، يتعرف إلى الطعام من خلال الصوت الذي يصدره داخل الفم.

تعرّف

ويقول الباحثون إن لكل طعام صوتاً يميّزه عندما يمضغه الفرد، وتتمكن القلادة من التعرف إلى كمية السعرات الحرارية التي تدخل الجسم، وعندما تزيد على حاجته تُصدر القلادة صوتاً ينبه الفرد الذي يرتديها كي يتوقف عن تناول الطعام.

وتتميز تلك القلادة الذكية، التي توضع حول العنق، بوزنها الخفيف وشكلها المعدني المميز الأنيق، بحيث لا تشكّل عبئاً جسمانياً أو نفسياً على الفرد الذي يرتديها. وتحسب القلادة أيضاً السعرات الحرارية للمشروبات التي يتناولها الفرد، وبالتالي لا تسمح له بتناول المزيد من الطعام والشراب، وتساعده على التخلص من وزنه الزائد، وتحميه من الأمراض التي تنتج عن إفراط في تناول الطعام والسمنة. وهذه القلادة لم يتم طرحها في الأسواق بعد، لكن من المتوقع أن تجد إقبالاً كبيراً من الكثيرين الذين يهتمون بالحفاظ على صحتهم ورشاقتهم.

مزايا

ووفقاً للخبراء الأمريكيين من جامعة بوسطن، فإن أهم مزايا هذا الجهاز عن الأجهزة الأخرى المستخدمة للغرض نفسه، أنه يحسب السعرات دون أن يشوّه المظهر العام للأغذية، كل ما يحتاج إليه الشخص هو وضع الوجبة داخله، لتحدّد حسّاسات خاصة داخل الجهاز نوعية الغذاء وسعراته عن طريق الأشعة تحت الحمراء.

ويمكن وصل هذا الجهاز بالهواتف الذكية أو الحواسب اللوحية، عبر تطبيق يُظهر للمستخدم جميع المعلومات التي يحتاج إليها عن طعامه، ويقدّم له النصائح عن نوعية الغذاء التي يجب أن يتناولها وفق النظام الغذائي الذي تم اختياره سلفاً في التطبيق.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات