«روماتيزم» مستشفى دبي يفوز بلقب أفضل قسم صحي حكومي في الدولة - البيان

«روماتيزم» مستشفى دبي يفوز بلقب أفضل قسم صحي حكومي في الدولة

صورة

فاز قسم أمراض الروماتيزم في مستشفى دبي بلقب أفضل قسم طبي في القطاع الحكومي في دولة الإمارات في جائزة الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم للعلوم الطبية في الدورة العاشرة، حيث سيتم توزيع الجوائز في الثاني عشر من ديسمبر المقبل بمركز دبي التجاري العالمي للمؤتمرات والمعارض.

وقال الدكتور جمال صالح المدير الطبي لمستشفى دبي استشاري ورئيس القسم إن الوحدة تم تأسيسها في هيئة الصحة في دبي عام 1987 كأول وحدة لأمراض الروماتيزم في الإمارات حيث عملت الوحدة بداية على رعاية المصابين بأمراض الروماتيزم وكذلك على الاهتمام بمجموعة أكبر من المرضى الذين يعانون من الاضطرابات غير الروماتيزمية.

وقال الدكتور جمال صالح تعتبر الوحدة الآن مركز الإحالة الرئيسي في دبي والإمارات المجاورة ويعمل فيها استشاريان و7 من المتخصصين وممرضتان متخصصتان في أمراض الروماتيزم، لافتاً إلى أن أحد المختصين هو مدرب معتمد للأمراض العضلية الهيكلية من الرابطة الأوروبية لمكافحة الروماتيزم.

وأشار إلى أن مرض التهاب المفاصل الروماتزمي يفرض عبئاً اجتماعياً كبيراً على كاهل المرضى، وتؤدي عدم معالجته بفعالية إلى معاناة المرضى من ألم مبرح وقد يصبحون عاجزين عن القيام حتى بمهام الحياة الاعتيادية البسيطة، وبالنظر إلى أن العديد من مرضى التهاب المفاصل الروماتزمي المتوسط إلى المتقدّم لا يستجيبون بشكل فعّال أو لا يتحملون العلاجات المتاحة حالياً، فإن العلاج الجديد يقدم لهم خياراً فعالاً جديداً.

وقدر الدكتور جمال بأن 0.9% من الإماراتيين الذين يسكنون في إمارة دبي يعانون من التهاب المفاصل الروماتزمي وأن جميع مرضى التهاب المفاصل الروماتزمي تقريباً بحاجة للأدوية التقليدية المضادة للروماتيزم والمعدّلة للمرض وفي حال عدم استجابتهم للأدوية التقليدية توصف لهم الأدوية البيولوجية، ولكن حتى الآن يوجد بعض المرضى الذين لا يستجيبون بشكل كاف للعلاجات المتاحة مما يفرض عبئاً على المرضى ومزودي الرعاية الصحية ومن ضمنهم الجهات الحكومية وشركات التأمين. وبالتالي يصبح المرضى بحاجة ماسّة لخيار علاجي جديد ليساعدهم على محاربة المرض«.

اضطرابات

وقد حددت الجائزة موضوع المؤتمر لهذه الدورة حول الاضطرابات العضلية الهيكلية، وأمراض الروماتيزم، وجراحة العظام، حيث سيتضمن المؤتمر مزيجاً غنياً من المتحدثين الدوليين بالإضافة إلى الفائزين بالجوائز، وقد تم تخصيص اليوم الأول لورش عمل ماقبل المؤتمر بينما تم تخصيص اليوم الثاني للمحاضرات العلمية والتي وضعت لتكون ذات فائدة علمية كبيرة لجميع الحضور، وستناقش كيف ساهمت التطورات الحديثة في مجال البحوث في تحسين الرعاية السريرية للمرضى، أيضاً هناك فرصة لجميع الباحثين بما في ذلك طلاب الطب والمتدربون والمقيمون من المنطقة والخارج لتقديم ملخصاتهم لعرض الملصقات وسيتم تقييم جميع الملصقات المقبولة المقدمة كما سيكون هناك جائزة لأفضل ملصق واحد من جميع الفئات الأربع».

ويرأس اللجنة العلمية للمؤتمر الدكتور جمال الصالح المدير الطبي ورئيس قسم أمراض الروماتيزم في مستشفى دبي، وتضم في عضويتها الدكتور سعيد آل ثاني، استشاري جراحة عظام، مستشفى ميديكلينيك سيتي - دبي، الدكتورة سعاد الحناوي، استشاري أمراض الروماتيزم، مستشفى البراحة - وزارة الصحة ووقاية المجتمع، د. عيسى الحمراني، استشاري جراحة عظام، مستشفى مديكلينيك سيتي، دبي، د. روي أبراهام ثايل، استشاري جراحة عظام، مستشفى دبي ود. سونج مون لي، مساعد أستاذ، قسم الهندسة الطبية الحيوية، جامعة خليفة، أبوظبي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات