لعلاج نوع من الثلاسيميا المسببة للوفاة

أول جنين في العالم يخضع لزراعة خلايا جذعية

خضعت الطفلة إليانا كونستانتينو، في مستشفى جامعة كاليفورنيا في سان فرنسيسكو للأطفال لعملية زراعة خلايا جذعية داخل الرحم لعلاج أحد أشكال التلاسيميا القاتلة.

وتلقت المريضة الأصغر حجماً وسناً في العالم وهي لا تزال جنيناً علاجاً بعملية زراعة خلايا جذعية مأخوذة من نخاع عظم والدتها نيشيل أوبار، لتكون أول طفل في العالم يستقبل خلايا إنتاج وحدات الدم قبل الولادة حسبما أكدت الجامعة.

وكانت المريضة التي عولجت قبل أربع أشهر من الولادة تعاني من نوع قاتل من ثلاسيميا ألفا، وهو عبارة عن مرض تسببه إحدى الجينات المنقولة من حوالي خمسة بالمئة فقط من سكان العالم، وتؤدي إلى مقتل معظم الأجنة قبل الولادة جراء عدم قدرة الدم نقل الأكسيجين للأعضاء الحيوية للجسم.

ولا يزال بالرغم من ذلك من المبكر القول ما إن كانت إليانا قد نجت بالفعل.

تعليقات

تعليقات