يوم «التصلب اللويحي» تذكير بالتحديات

قال الدكتور جهاد أنشاصي، استشاري أمراض الأعصاب بمستشفى راشد: «إن اليوم العالمي لمرض التصلب اللويحي المتعدد هو تذكير مهم بالتحديات الحقيقية التي يواجهها ملايين الأشخاص الذين يعيشون مع هذا المرض كل يوم، فإرادتهم وقوتهم على محاربة هذا المرض هو ما يدفع لتطوير خيارات العلاج المختلفة بما في ذلك تحسين العلاجات المبتكرة، وتعزيز برامج المرضى».

وأشار إلى الإنجازات التي تحققت خلال السنوات القليلة الماضية في مجال علم الأعصاب، حيث وجود فيض من الأبحاث المتخصصة في مجال التصلب اللويحي المتعدد، حيث لا يزال مشهد إدارة هذا المرض والتعامل معه في تغير سريع ومستمر خاصة مع إدخال نظريات ومعايير تشخيصية وعلاجات وأدوات مراقبة جديدة لتقييم شدة المرض والاستجابة للعلاج.

وأشار الدكتور جهاد أنشاصي إلى التقدم الهائل في مجال التكنولوجيا الطبية، ففي الماضي، لم تكن هناك علاجات معتمدة للتصلب اللويحي المتعدد، أما اليوم فلدينا 7 أدوية عن طريق الحقن و 4 عن طريق الفم، بالإضافة إلى التقدم والتطوير الملحوظ في الأدوية والعلاجات الأخرى.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات