45 دقيقة من المشي أسبوعياً تقلل الشكوى من التهاب المفاصل

أكدت دراسة طبية حديثة إمكانية استفادة كبار السن من مزاولة رياضة المشي لمدة 45 دقيقة أسبوعياً في تخفيف حدة ما يعانونه من آلام التهاب المفاصل.

وتوصلت النتائج، التي نشرت في مجلة «رعاية مرضى التهاب المفاصل والبحث العلمي» إلى أن المشاركين، الذين حققوا الحد الأدنى من 45 دقيقة من النشاط البدني المعتدل مثل المشي السريع أسبوعياً، شهد 80% منهم تحسناً ملموساً والمحافظة على الكفاءة الوظيفية للمفاصل في المستقبل، مقارنة بالوضع قبل عامين بين المرضى الذين لم يشاركوا في ممارسة الرياضة بصورة منتظمة.

وأراد الباحثون من جامعة «نورث وسترن» الأميركية، تحديد سلبيات تدنى مستوى النشاط الحركي في محاولة لحث الفئات الأقل نشاطاً على ممارسة الرياضة لمدة 45 دقيقة أسبوعياً.

كما أشار الباحثون إلى أن الرجال والنساء الذين شاركوا في الدراسة وانتظموا في ممارسة الرياضة تراجعت بين الثلث منهم أعراض التهاب المفاصل واستعادوا كامل القدرات الوظيفية للمفاصل في غضون العامين، مؤكدين أن النشاط القليل أفضل من لا شيء.

واستخدم الباحثون جهاز التسارع المتطور لرصد الحركة، لقياس النشاط البدني بين 1600 بالغ، في إطار مبادرة بحثية وطنية للكشف المبكر عن هشاشة العظام، تصل الفخذ والقدمين.

وتوصلت الدراسة إلى أن النشاط الرياضي الأكثر فعالية في الحفاظ أو تحسين وظائف المفاصل بعد ذلك بعامين، هو ممارسة نشاط معتدل كالمشي لمدة لا تقل عن 45 دقيقة أسبوعياً.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات