إسبانيا تسجل أول حالتي وفاة بجدري القرود

ت + ت - الحجم الطبيعي

سجلت أوروبا أولى الوفيات المرتبطة بانتشار جدري القرود، حيث سجلت إسبانيا حالتي وفاة في غضون يومين، وفقا لوزارة الصحة الإسبانية.

وسُجلت أول حالة وفاة "الجمعة" في منطقة بلنسية في شمال شرق إسبانيا. وتم تسجيل الوفاة الثانية اليوم "السبت"، في أندلسية على ساحل المحيط الأطلسي الجنوبي. 

وكانت كلتا الحالتين قد دخلتا المستشفى مصابتين بالتهابات هاجمت الدماغ في الأيام التي سبقت وفاتهما.

يذكر أن إسبانيا واحدة من دول العالم الأكثر تضرراً من جدري القرود، حيث تم تسجيل 4298 إصابة، تم نقل 120 منها إلى المستشفيات لتلقي العلاج.

وسجلت منظمة الصحة العالمية خمس حالات وفاة في تقريرها بشأن وضع المرض في وقت سابق من الأسبوع، وكانت حالات الوفاة الخمس في قارة إفريقيا.

كما سجلت البرازيل حالة وفاة محتملة بجدري القرود "الجمعة". وأوضحت وزارة الصحة في برازيليا في مؤتمر صحفي إنها لا تزال تحلل الحالة، مشيرة إلى أن المريض كان يعاني من أمراض أخرى.

وسجلت منظمة الصحة العالمية أكثر من 22 ألف حالة إصابة في جميع أنحاء العالم. وتأثرت أوروبا بشدة بشكل خاص، مع تسجيل أكثر من 14 ألفا من هذه الحالات.  

 

 

طباعة Email