فيروسات تنفسية تنتشر بين الأطفال في أمريكا

ت + ت - الحجم الطبيعي

ذكر أطباء أطفال أن فيروسات الجهاز التنفسي التي عادة ما تنتشر في الخريف بدأت في الظهور خلال الصيف الحالي، وهو اتجاه مفاجئ قد يكون له تداعيات على فصلي الخريف والشتاء.

وقالت أودري أودوم جون، رئيسة قسم الأمراض المعدية للأطفال في مستشفى فيلادلفيا للأطفال، إن زملاءها بدأوا في الإشارة الشهر الماضي إلى التدفق الغريب للأطفال المصابين بالفيروس المخلوي التنفسي وفيروس نظير الإنفلونزا باعتباره حلول "عيد الميلاد في يوليو"، حسبما أفادت صحيفة "فيلادلفيا إنكوايرر".

وقال جوناثان ميلر، رئيس قسم الرعاية الأولية في مستشفى "نيمور دو بونت" للأطفال في ولاية ديلاوير، إن الفيروسات "تتدفق حقا"، حيث ظهرت 127 نتيجة إيجابية لفحص الفيروس المخلوي التنفسي في يوليو، وهو أكبر عدد منذ فبراير 2020.

وهذا ما دفع ميلر إلى التفكير مسبقا في فيروس الجهاز التنفسي الآخر الذي يصيب الآلاف عادة في الخريف والشتاء. وتساءل: "ظهر لدينا الفيروس المخلوي التنفسي من النوع الذي يظهر في يناير في يوليو، فماذا يعني ذلك بالنسبة للإنفلونزا؟".

ويعتقد أن هذا يعني أن الأنفلونزا يمكن أن تدخل مبكرا وتنتشر بسرعة بين الأطفال، الذين ينشرونها بين البالغين. وأوصي ميلر بأن يحصل الأطفال على لقاحات الإنفلونزا في أقرب وقت ممكن هذا العام.

طباعة Email