دراسة: التدخين يزيد من خطر الإصابة بكورونا

كشفت دراسة جديدة نشرت نتائجها اليوم الخميس، أن التدخين قد يزيد من خطر الإصابة بفيروس كورونا المستجد، وذلك عن طريق رفع الإنزيمات التي تسمح للفيروس بالوصول إلى خلايا الرئة.

وأفادت وكالة "بلومبرج" للأنباء بأن الدراسة التي نشرت في مجلة "يوروبيان ريسبايراتوري" اليوم، أظهرت أن المدخنين والأشخاص الذين يعانون من مرض الانسداد الرئوي المزمن، قد يكون لديهم مستويات مرتفعة من إنزيم "إيه سي إي-2"، الذي يساعد الفيروس على دخول خلايا الرئتين، حيث يتكاثر.

وقد اكتُشف أن السمنة والسكري وارتفاع ضغط الدم والحالات المرضية المزمنة الأخرى، تعتبر من عوامل التي تجعل الأفراد عرضة للاصابة بفيروس كورونا المستجد.
ويعتبر البحث - الذي قاده أخصائي أمراض الجهاز التنفسي في مستشفى سان بول في فانكوفر بكندا، جانيس ليونج - دراسة رصدية تستند على بيانات من الصين، وقد قام نظراء معنيون بمراجعتها.

وذكرت "بلومبرج" أنه في الصين، حيث يعتبر معدل الوفيات بين الرجال أعلى من النساء، تصل نسبة المدخنين بين الذكور إلى نحو النصف، بحسب منظمة الصحة العالمية، وذلك بالمقارنة مع نسبة نحو 2 بالمئة بين الإناث.

كلمات دالة:
  • التدخين،
  • يزيد،
  • فيروس كورونا
طباعة Email
تعليقات

تعليقات