أوغندا تفرض إجراءات إغلاق لمنع انتشار إيبولا

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلن الرئيس الأوغندي يوويري موسيفيني، أمس، أن الحكومة بصدد تطبيق حظر تجول ليلي وغلق دور العبادة والترفيه وتقييد التنقل من منطقتين متأثرتين بالإيبولا وإليهما لمدة 21 يوماً.

وأضاف، في كلمة بثها التلفزيون، أن العمل بتلك الإجراءات التي تهدف إلى الحد من انتشار المرض سيبدأ فوراً في منطقتي موبيندي وكاساندا في وسط أوغندا، وهما بؤرة الجائحة.

وقال: «هذه إجراءات مؤقتة الهدف منها السيطرة على انتشار إيبولا».

وأضاف: «يجب أن نتعاون جميعاً مع السلطات من أجل إنهاء هذا التفشي في أقصر وقت ممكن».

وأعلن موسيفيني أن 15 شخصاً توفوا بالمرض منذ إعلان الدولة الواقعة في شرق أفريقيا يوم 20 سبتمبر عن تفشي المرض.

طباعة Email