مشروبات الطاقة تحتوي على مستويات ضارة من مواد التبييض

حذر باحثون من جامعة موناش من أن بعض مشروبات الطاقة تحتوي على مستويات ضارة من بيروكسيد الهيدروجين، وهي مادة كيميائية توجد في المبيضات.

ووفق صحيفة «ميرور» البريطانية يعتقد الباحثون أن النتائج يمكن أن تساعد في تفسير زيادة مخاطر الإصابة بأنواع السرطان المختلفة.

وقالت البروفيسورة لويز بينيت، التي قادت الدراسة: «يشير البحث إلى أن الناس يشربون بيروكسيد الهيدروجين المخفف، عندما يستهلكون بعض مشروبات الطاقة. قد تفسر الآثار طويلة المدى بعض اتجاهات مخاطر الإصابة بالسرطان في الفئة العمرية، التي تستهلك مشروبات الطاقة».

وفقاً للباحثين، يستخدم بيروكسيد الهيدروجين في بعض مواد التنظيف والمبيضات، وتحتوي بعض منتجات الطعام والشراب على كميات من هذا العنصر تصل إلى 0.5 ميليغرام.

وفي حين أن هذا هو المستوى القانوني في أستراليا، فإن في العديد من البلدان الأخرى، تكون المستويات المسموح بها أقل بكثير من 0.5.

وبحسب البروفيسورة بينيت، فإن الباحثين قاموا بتحليل مستويات بيروكسيد الهيدروجين في مجموعة من المشروبات التجارية، ووجدوا أن بعض التركيبات لمشروبات الطاقة تحتوي على هذه المادة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات