هريس البطاطس.. وقود مثالي للرياضيين

يعتبر العلماء أن البطاطس المهروسة وقود مثالي للرياضيين، ويمكن أن تعزز الأداء بنفس المقدار الذي تقدمه المواد الهلامية الكربوهيدراتية من الطاقة. وأنهى راكبو الدراجات المدربون الذين حصلوا على 2.1 أوقية (60 غ) من الكربوهيدرات من البطاطس كل ساعة سباقاً أسرع بست دقائق من أولئك الذين كانوا يحتسون الماء فقط. ووجد الباحثون أن الهريس يقدم مصدراً هاماً للطاقة، وكذلك أكياس جل الكربوهيدرات المحملة بالسكر والباهظة الثمن التي يحبها الرياضيون، بحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية.

واختبر باحثون من جامعة إلينوي الأمريكية الهريس مقابل جل الكربوهيدرات والماء على 12 من راكبي الدراجات المحترفين، الذين تسابقوا لمسافة 165 ميلاً (267 كيلومتراً) في الأسبوع في المتوسط. وقال الباحث البارز البروفيسور نيكولاس بورد: «أظهرت الأبحاث أن تناول المواد الهلامية الكربوهيدراتية المركزة أثناء التمرين لفترة طويلة، يعزز توافر الكربوهيدرات أثناء التمرين ويحسّن أداء الرياضيين».

وأثناء ممارسة التمرينات الرياضية القاسية، يحتاج الجسم إلى الوقود الكربوهيدراتي؛ لأنه ناقل الطاقة الأكثر كفاءة إلى العضلات المرهقة، مقارنة بالبروتينات والدهون. وقال الباحثون: «تعد البطاطس بديلاً واعداً للرياضيين؛ لأنها تمثل مصدراً فعالاً من حيث التكلفة وكثيفاً بالمغذيات، ومصدراً هاماً للكربوهيدرات».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات