الوجبات السريعة تدخل «عدوى بكتيرية» إلى الجسم

حذرت دراسات عدة من أن تناول ما يعرف بالـ«جانك فوود» يشبه إلى حد بعيد إدخال «عدوى بكتيرية» إلى الجسم، بحسب ما أفادت دراسة علمية جديدة نشرتها مجلة Ibelieveinscience العلمية حول تأثير تلك الأغذية عالية الدهون في جهاز المناعة.

ولتأكيد مضارها على الجهاز المناعي، قام عدد من العلماء بوضع فئران على نظام غذائي غني بالدهون والسعرات الحرارية العالية لفترة زمنية معينة، ولاحظوا التهاباً جهازياً يستمر حتى بعد عودة الفئران إلى غذائهم الطبيعي.

وتبين في ما بعد، أنه عندما أكلت الفئران هذا الطعام كانت الاستجابة الالتهابية لجهازها المناعي مشابهة لاستجابته عند تعرضه لعدوى بكتيرية.

وتعليقاً على النتيجة، قالت انيت كريست، الباحثة في جامعة بون في ألمانيا: «الغذاء غير الصحي أدى إلى زيادة غير متوقعة في عدد خلايا مناعية معينة في دم الفئران»

وعلى الرغم من أن الالتهاب سيتبدد حالما يستبدل الطعام غير الصحي بطعامٍ صحي، إلا أن التغيرات الجينية المرتبطة بالاستجابة المناعية التي حدثت بسبب هذا الطعام ستبقى. ووفقاً للعلماء، فإن امتلاكك جهازًا مناعيًا محفزًا باستمرار من الممكن أن يكون له عواقب صحية في المستقبل، كالسكري وأمراض القلب.

ويقول الباحث إيك لاتز: «أسس النظام الغذائي الصحي يجب أن تكون ذات أهمية أكبر في التعليم مما هي عليه الآن، وبهذه الطريقة فقط يمكننا تحصين الأطفال في مرحلة مبكرة ضد إغراءات شركات الطعام. الأطفال لديهم الخيار بخصوص ما يأكلون كل يوم، وينبغي علينا أن نمكنهم من اتخاذ قرارات واعية بشأن عاداتهم الغذائية».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات