مخاطر للجمع بين العقاقير وعصير الجريب فروت

حذر علماء كنديون من مخاطر تناول بعض العقاقير مع عصير الجريب فروت أو ما يعرف بالليمون الهندي لما تسببه هذه الفاكهة من مضاعفة تأثير جرعة العلاج على الجسم، وذلك بمنع تكسير وتحلل العقار في الأمعاء الدقيقة والكبد. وأكد علماء بمعهد Lawson لبحوث الصحة بكندا أن العقاقير التي لها تأثيرات جانبية خطيرة إذا ما تم تناولها مع عصير الجريب فروت قد تضاعف عددها من 17 دواء عام 2008 إلى 43 دواء عام 2012.

ومن هذه العقاقير تلك التي يتم تناولها لعلاج ضغط الدم المرتفع والسرطان وتقليل الكولسترول وتثبيط الجهاز المناعي بعد عمليات زراعة الأعضاء. وقال د.ديفيد بيلي الباحث بالمعهد «إن قرص دواء مع كوب من عصير الجريب فروت يماثل خمسة أو عشرة أقراص مع كوب من الماء» مفسراً أن المادة الكيماوية في هذه الفاكهة المعروفة بـ furanocoumarins تزيل الأنزيم الذي يفتت الدواء، مما يعني أن جزءا كبيرا من العقار يهرب إلى الجهاز الهضمي بقدر لا يستطيع الجسم التعامل معه.

وتقول الدراسة التي نشرت مؤخراً بجريدة الجمعية الطبية الكندية أن فاعلية عقار ضغط الدم تتضاعف ثلاث مرات مع تناول المرضى عصير الجريب فروت مع أو في أعقاب تناول العقار. وتتراوح الأعراض الجانبية لهذا الخليط بين حدوث نزيف بالمعدة لارتفاع ضربات القلب لعطب الكلى للموت المفاجئ.

ويحذر د. بيلي بتجاهل العامة لتلك المخاطر الذي يسببها هذا العصير إذا ما تم تناوله مع بعض العقاقير قائلاً إننا ننتقل دون قصد من مستوى علاجي إلى مستوى سمي للعقار بمزجه بعصير الجريب فروت

ويعلق نيل باتل من جمعية الصيدلة الملكية على الدراسة قائلاً: «فاكهة الجريب فروت ليست الطعام الوحيد الذي يمكن أن يسبب تلك المضاعفات إذا ما تم تناوله مع بعض العقاقير، فالألبان مثلاً يمكن أن توقف امتصاص بعض المضادات الحيوية إذا ما تم تناولها في نفس وقت تعاطي الدواء».

 

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات