الدجاج المقلي يرفع خطر الوفاة المبكرة

تشير دراسة أمريكية إلى أن النساء اللائي يأكلن الدجاج المقلي يومياً، ربما يزيد لديهن خطر التعرض للوفاة المبكرة بنسبة 13% مقارنةً مع اللواتي يتجنبن تلك النوعية من الأطعمة.

وخلصت الدراسة إلى أن الأسماك المقلية ليست أفضل كثيراً للصحة، إذ إن الاحتمالات تزيد حال تناولها يومياً بنسبة 7%.

وقال وي باو كبير الباحثين في الدراسة من جامعة أيوا: «يزيد تناول الأطعمة المقلية من إجمالي السعرات الحرارية، وبالتالي احتمال السمنة المرتبطة بدورها بارتفاع احتمالات الوفاة».

وأشار باو وزملاؤه في الدراسة التي نشرت في دورية «بي.إم.جيه» الطبية إلى أن ما يصل إلى 1 من 3 بالغين في أمريكا الشمالية يتناولون الأطعمة السريعة التي عادة ما تكون مقلية.

وربطت أبحاث سابقة بين تناول الأطعمة المقلية وزيادة احتمالات البدانة، والإصابة بأمراض القلب، والسكري، لكن لم يكن من الواضح صلتها بالموت المبكر.

ولإجراء الدراسة فحص الباحثون استبيانات متعلقة بالأنظمة الغذائية من نحو 107 آلاف امرأة تتراوح أعمارهن بين 50 و79 عاماً، شاركن في دراسة مبادرة صحة المرأة بين 1993 و2017.

وتابع الباحثون المشاركات لنحو 18 عاماً في المتوسط. وخلال فترة المتابعة توفيت 31588 امرأة من بينهن 9320 بمشكلات في القلب فيما توفيت 8358 بسبب الإصابة بالسرطان. ولتقييم استهلاك الأطعمة المقلية فحص الباحثون ما قالته المشاركات عن تناولهن أطعمة معينة عندما بدأن التسجيل في الدراسة، من بينها الدجاج المقلي، والأسماك المقلية، والبطاطا المقلية، وأطعمة أخرى مطبوخة بذات الطريقة.

وبعد إقصاء تأثير العوامل الأخرى التي يمكن أن تسرع من الوفاة، خلص الباحثون إلى أن تناول الأطعمة المقلية بانتظام مرتبط بارتفاع احتمالات الوفاة أكثر من أي سبب، ومن مشكلات في القلب بالذات لكن لم يكن هناك ارتباط واضح مع الوفاة بالسرطان.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات