الحبوب الكاملة تحمي من السكري

توصلت نتائج دراسة موسّعة إلى أن أكل الحبوب الكاملة غير المقشورة يوفر وقاية جيدة من مرض السكري الذي يعتبر انتشاره ظاهرة عالمية.

وتمتاز الدراسة الجديدة التي أجريت في السويد بأنها على عكس معظم الدراسات السابقة أجريت خارج الولايات المتحدة، ويعتبر القمح أهم الحبوب في أميركا، ويعتمد عليه معظم السكان في غذائهم بشكل أساسي.

وتناول خليط من الحبوب الكاملة يقلل خطر الإصابة بالسكري بنسبة 22 % للنساء و35 % للرجال.

وركّز فريق البحث السويدي من جامعة جوتنبرغ على اختبار تأثير الحبوب الكاملة الأخرى غير القمح على الوقاية من السكري، وقام الباحثون بتتبع بيانات أكثر من 55 ألف مشارك في الدراسة على مدى 15 سنة، بدأت مع متوسط عمر 50 عاماً للمشاركين وحتى بلوغهم الـ 65.

وأظهرت النتائج التي نشرتها «جورنال أوف نيوتريشن»، أن تناول خليط من الحبوب الكاملة يقلل خطر الإصابة بالسكري بنسبة 22 بالمئة للنساء و35 بالمئة للرجال.

وتبين أن تنويع الحبوب ما بين الشوفان والشعير والموسلي والبقوليات والأرز البني يوفر للجسم خليطاً من الألياف الغذائية التي تقلل من وصول الجلوكوز إلى الدم. وأن تناول أي نوع من الحبوب الكاملة كل يوم يوفر حصانة جيدة من الإصابة بالسكري.

تعليقات

تعليقات