«الأشعة» بـ«صحة دبي» خدمات تشخيصية وعلاجية متطورة عالمياً - البيان

«الأشعة» بـ«صحة دبي» خدمات تشخيصية وعلاجية متطورة عالمياً

صورة

ساهم التطور التقني الذي رافق علم الأشعة إلى تطوير التصوير الإشعاعي، إذ لم يعد يقتصر فقط على التشخيص وإنما أصبح يتحول تدريجياً إلى وسيلة للعلاج أكثر دقة تستهدف العضو المريض دون غيره من الأعضاء، ويرتبط تطور طب الأشعة بشكل وثيق في هيئة الصحة في دبي بتطور نظام الأتمتة الالكترونية، فباتت الطرق التي يتم استعمالها اليوم رقمية وتعتمد على الحاسوب، التصوير المقطعي، والرنين المغناطيسي، ويوفران كميات هائلة من البيانات التي تقتضي حواسيب قوية لمعالجتها بسرعة، كما أن جودة الصور المتوفرة الآن وكمية البيانات لم تكن ممكنة قبل عشرة أعوام.

وأوضحت الدكتورة فريدة الخاجة المدير التنفيذي لقطاع الخدمات الطبية المساندة والتمريض في الهيئة أن الهيئة قامت بإدخال جهازي (أم آر آي)، الأول في مستشفى دبي والثاني في راشد، ليصبح عددها في كل مستشفى 2، إضافة إلى جهازي سيتي سكان جديدين في راشد ودبي والتي تعد من أحدث الأجهزة العالمية بمعنى أن خدمات الأشعة والتصوير باتت متكاملة وبالتالي يجب علينا التوسع حاليا في نوعية الخدمة وليس الأجهزة.

وأضافت: الخطة القادمة للهيئة هي إدخال جهاز (أم آر آي) وجهاز (سيتي سكان) لمستشفى لطيفة قبل نهاية العام ومن ثم سيتم توفير جهاز (أم آر آي) في مستشفى حتا لتجنيب الناس عملية الانتقال من حتا لدبي والعمل على راحتهم وإسعادهم.

وقالت الدكتورة فريدة الخاجة: إن مراكز الرعاية الصحية الأولية مثل ند الحمر والبرشاء يوفران خدمات السونار والماموغرام على مدار الساعة ولا عائق أمام تزويدهما بكل الأجهزة المطلوبة ولكن نركز حاليا على عملية الاستغلال الأفضل للأجهزة.

بدوره، أكد الدكتور أسامة البستكي رئيس قسم الأشعة في مستشفى راشد حرص الهيئة على تقديم خدمات متطورة لمراجعيها، حيث استقدم القسم منذ 4 سنوات، 3 استشاريين أحدهم مختص بأشعة الجهاز العصبي والآخر بالجهاز التنفسي والثالث بالجهاز الهضمي عملوا خلال هذه السنوات على تحسين الخدمة، وتقديم خدمات جديدة في القسم كل في مجاله، حيث نتج عن ذلك وضع بروتوكولات للتصوير المغناطيسي والمقطعي كل عضو وتشخيص على حدة.

حيث هناك على سبيل المثال 19 طريقة لتصوير الجهاز الهضمي في المستشفى بالأشعة المقطعية و 12 طريقة لتصوير الدماغ بالرنين المغناطيسي متوافقة مع الممارسة الطبية المستدلة في العالم بما يضمن جودة عالية للتصوير وسهولة الوصول للتشخيص، ومن خلال التواصل المباشر مع الشركات المصنعة للأجهزة يتم العمل على تحسين دائم للتصوير بما فيها من توازن لجودة الصورة وكمية الإشعاع، ونتمنى من مرضانا التعاون التام مع التقنيين خلال التصوير لضمان جودة الصورة، في حالة وجوب شرب محلول أو بما يختص بتعليمات التنفس خلال أخذ الصورة.

دراسات

وأضاف من الخدمات التي يتميز بها قسم الأشعة في مستشفى راشد دراسات مختلفة للرنين المغناطيسي للقلب منها لمعرفة الأمراض المكتسبة والوراثية للقلب، ومنها حساب ترسب الحديد في عضلات القلب بالتنسيق مع مركز دبي للثلاسيميا، كما نقوم بدراسة الرنين المغناطيسي للقلب والذي يمكنه معاينة عضلات القلب من إمكانية وجود جلطة مبكرة فتعين طبيب القلب المختص على معالجة المريض مبكراً مما يحافظ على نشاط العضلة، وبدأت هذه الخدمة في العام 2015 بعد أن أرسل المستشفى أحد أطبائه للتدرب لمدة 3 شهور في مستشفى برومبتون الملكي بلندن أحد رواد العالم في هذا المجال.

كما أوضح: يقدم القسم اختبارات متعددة في الرنين المغناطيسي للجهازين الهضمي والعصبي وصلت لدرجة عالية من الكفاءة حيث يقوم بعض من أطبائنا الاكلينيكيين من إعادة طلب تصوير المريض الذي أدى الاختبار خارج المستشفى في أماكن مختلفة لوجود فرق واضح في جودة الصورة والتقرير، ونحمد الله على هذه الثقة وسنعمل دوماً على تطوير الخدمة وإرضاء أطبائنا ومرضانا، نظراً لأن اختبار الرنين المغناطيسي يستمر على الأقل لمدة 20 دقيقة يجب على المريض يكون فيها ساكناً خلال الاختبار فقد تم توفير شاشة تعرض مادة متلفزة تناسب رغبة المريض يشاهدها خلال فترة الاختبار، هذه الشاشة موجودة في أحد أجنحة الرنين وسيتم تفعيلها قريباً.

وأضاف بأن دراسة المنظار الافتراضي للقولون قد بدأت في المستشفى منذ عام ويحرص الدكتور بول بوسينجي الذي كان استشارياً في مستشفى ساهلجرينسكا السويدي قبل انضمامه لمستشفى راشد قبل 4 أعوام على تأهيل الكوادر للقيام بهذه الخدمة، وستكون هذه الخدمة ضمن البرنامج الوطني لمستشفى راشد للتشخيص المبكر لسرطان القولون.

وسيكون مستشفى راشد أول مستشفى في المنطقة يدخل خدمة الرنين المغناطيسي الوظيفي للدماغ حيث سيشرف بروفيسور أشعة الأعصاب بمستشفى جون هوبكنز د. سكوت فارو والبروفيسور الفيزيائي فيروز محمد من جامعة توماس جيفرسون خلال زيارتهما على تدريب الأطباء والتقنيين على هذه الخدمة، كان القسم في السنوات الماضية قد استقبل عدة أطباء وتقنيين زائرين بعضهم يأتي بشكل دوري من روشستر نيويورك وأوسلو النرويج ولندن ببريطانيا للمستشفى لضمان التطور الدائم للخدمة متناسقاً بما يحدث في العالم الحديث للطب. وهناك سيكون دوماً السعي لخدمات جديدة مطورة يسعى خلالها القسم لتقديم الأفضل لأطباء مستشفى راشد ومراجعيه، ويوجد حالياً في القسم 7 مشاريع قائمة لتطوير مستوى العمل.

أشعة تداخلية

وقال الدكتور البستكي: إن وحدة الأشعة التداخلية تقوم بإجراء عمليات مميزة تميزها عن باقي الوحدات الموجودة في الإمارة منها التدخل المبكر لعلاج جلطة الدماغ والتدخل الغير جراحي لسد تمزق الشريان الأورطي، ويعمل الدكتور أيمن السباعي لإعداد صف ثان له في هذا المجال.

ولضمان جودة الصور تعقد ورش العمل الداخلية بين التقنيين بشكل دوري نحرص خلاله على تقديم الأفضل وعدم تكرار الأخطاء، كما يحرص القسم على المتابعة المفصلة لكمية الإشعاع التي يتعرض لها كل مريض في اختبار الأشعة العادية أو المقطعية بحيث تكون ضمن النطاق الآمن المعتمد من قبل الهيئة الاتحادية للرقابة النووية والهيئات الدولية، كما نحرص على رفع مستوى جودة التقرير من خلال التدقيق عليها وعقد اجتماعات دورية مع الأطباء الاكلينيكيين في المستشفى للتعرف على ما يمكننا مساعدتهم فيه لضمان حصول المريض على أفضل رعاية ممكنة.

وفي حال وجود خطأ طبي هناك دوماً مراجعة للأمر وحساب، ونحرص دوماً على عدم تكرار الأمر.

ويصدر القسم نشرة ربع سنوية يكتب فيها موظفوه مقالات تهم كل من هو له علاقة بالأشعة أو يتعامل معها وينظم القسم منتدى شهرياً ينظمه بشكل رئيسي تقنيو أشعة القسم يشاركون به في تجاربهم في تحسين مستوى العمل إلى نظرائهم من خارج المستشفى.

وتعمل وحدة أشعة الطوارئ في مركز الحوادث في مستشفى راشد على مدار الساعة يومياً حيث يصل عدد مراجعيه إلى 1800 مراجع في أحيان كثيرة ويحرص التقنيون والأطباء هناك بتقديم الخدمة الفورية للمرضى هناك، وتعمل إدارة المستشفى حالياً على مضاعفة حجم الوحدة بما يتناسب مع زيادة حجم مركز الحوادث وزيادة الخدمات في مرافقه، وتسعى الإدارة جاهدة أيضا لزيادة عدد موظفي قسم الأشعة من أطباء وتقنيين وتمريض وإداريين لمواجهة التحديات الموجودة.

1800

يصل عدد مراجعي وحدة أشعة الطوارئ بمستشفى راشد إلى 1800 مريض في أحيان كثيرة

2006

بدأت «صحة دبي» نظام الأرشفة الرقمية لصور الأشعة في 2006 ما سهل التحول الكامل

2011

بدأت هيئة الصحة في العام 2011 برنامج إقامة في الأشعة يستقبل أطباء مبتعثين من داخل الدولة

2017

حصل أحد أطباء الإقامة في الأشعة على جائزة أفضل حالة معروضة بمؤتمر للمعهد الأميركي 2017

2015

طور قسم الأشعة بمستشفى راشد دليلاً إرشادياً في 2015 يستدل به على طرق التشخيص الإشعاعي

20

اختبار الرنين المغناطيسي يستمر على الأقل 20 دقيقة يجب على المريض أن يكون فيها ساكناً

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات