الحقيبة المدرسية معايير صحيّة حفاظاً على سلامة الأجيال

لمشاهدة الغرافيك بالحجم الطبيعي اضغط هنا

 

تطفو، مع بداية كل عام دراسي جديد، على السطح مشكلة الحقائب المدرسية وكيفية اختيار الآمنة منها لسلامة وصحة الطفل، خاصة بما يتناسب مع جسمه وطوله ووزنه، إضافة إلى كيفية حمل تلك الحقيبة ومدى سلامتها على الطفل، حسب المعايير الصحية والمواصفات الطبية؛ حفاظاً على صحة الأجيال، إذ تعرض ظهر الطفل لأضرار قد تمتد مدى العمر؛ منها آلام الظهر والصدر والكتف والرقبة والقدمين والذراعين وحدوث تشوهات في وضعية الجسد الناتجة عن عدم ملاءمة وزن الحقيبة لوزن الطفل، والحرص على تجربة حمل الحقيبة من قبل الطفل بشكل سليم؛ للتأكد من ملاءمتها له حتى لا يتضايق من حملها؛ لأنها ستكون رفيقاً له في رحلته الدراسية اليومية.

أطباء العظام والعمود الفقري وأخصائيو العلاج الطبيعي في «صحة دبي» يؤكدون على أهمية اختيار الحقيبة المدرسية التي تناسب جسم الطفل طولاً ووزناً؛ بهدف الاستخدام الأمثل صحياً، وحتى لا تؤدي إلى الإرهاق الجسدي والإجهاد العضلي نتيجة الضغط على العمود الفقري والصدر والرقبة والأكتاف والشعور الدائم بالتعب.

 

مواصفات

من جانبه، شدد الدكتور بلال اليافاوي استشاري ورئيس جراحة العظام في مستشفى راشد على ضرورة اختيار الحقائب المدرسية المناسبة للطلاب والطالبات، التي ينبغي ألا يزيد وزنها على 10 - 15% من وزن الطفل، وألا تكون الحقيبة أعرض أو أطول من جذع الطفل، ويلزم ألا يزيد طولها على 10 سم تحت خصر الطفل حتى لا تجبره على الانحناء أثناء المشي ولتفادي شد الأحزمة لكتفه بشدة، كما ينبغي أن تكون أحزمة الحقيبة المدرسية عريضة ومبطنة من ناحية الظهر؛ لمنع خطر إصابة الطفل من أشياء حادة قد تكون في الحقيبة.

تأثير

وبيّن اليافاوي أن الحقيبة الثقيلة هي كأي حمل ثقيل يؤثر على صحة الإنسان، وأنه من الطبيعي أن يشعر حاملها بوجع في الظهر قد يظهر في الأمد القريب أو البعيد بحسب بنية الطفل وقدرته على التحمل، مشيراً إلى أن نسبة الحالات التي يتم علاجها نتيجة تشخيص أضرار الحقائب المدرسية في المدينة الطبية قليلة؛ نظراً لكثرة التوعية في المجتمع، وغالباً تأخذ فترة العلاج لبعض الحالات من أسبوع إلى 10 أيام إذا كانت آلامها في العضلات، أما إذا كانت الإصابة في العمود الفقري أو تقوس في العظام أقل من 40 درجة، فتأخذ فترة العلاج الطبيعي والدوائي من شهرين إلى أربعة أشهر، فيما إذا كانت درجة التقوس للظهر أكثر من 40 درجة، ويكون الطفل في مرحلة سن البلوغ، فيتطلب تدخلاً جراحياً.

أوزان ثقيلة

وأوضح أن الهيكل العظمي للطفل لا يتحمل الأوزان الثقيلة، لاسيما عند المشي بها لمسافات طويلة على كتف واحدة وإنما على كتفين؛ من أجل توزيع الوزن بشكل متساوٍ؛ لأن ثقل الحقيبة المدرسية يؤدي إلى آلام في الظهر والأكتاف والصدر، ويسبب انحناءات للظهر والرأس والرقبة مع مرور الوقت التي تأخذ فترة علاجها مدة طويلة، مشدداً على ضرورة تقليل أكبر قدر ممكن من محتويات الحقيبة فيما يتعلق بالمحتويات غير المهمة باليوم الدراسي، وتجنّب استخدام المقلمة الحديدية بالنسبة للألوان أو الهندسة؛ لئلا تثقل هي الأخرى على الطفل.

 

حجم

بدوره، أشار الدكتور تامر فاروق أخصائي أمراض العظام في مستشفى راشد إلى أنه يجب ألا تكون الحقيبة المدرسية أكبر من حجم ظهر الطفل، بحيث تبدأ من الكتفين حتى أسفل الظهر عند بداية الحوض والأفضل شراء الحقيبة ذات العجلات بالنسبة للأطفال المتراوح عمرهم من 6 - 9 سنوات؛ لأنها تقلل نسبة الإصابة بمشاكل العمود الفقري على المدى البعيد؛ من أجل المحافظة على صحة وعظام الطفل.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات