مناعتك هي كنزك

ضمن خططها وبرامجها ومنظومتها الوقائية، التي تستند إليها لتعزيز الصحة العامة وجودة الحياة، وحماية الناس من الأمراض، وخاصة الأمراض الوبائية، تعمل هيئة الصحة بدبي، ومن خلال إدارة التغذية العلاجية، على نشر مفاهيم وأنماط التغذية السليمة، إيماناً من الهيئة بقيمة وأهمية الغذاء الصحي، للمحافظة على اللياقة البدنية، والحماية من الأمراض، سواء كانت سارية أو غير سارية.

وفي السياق ذاته، عملت الهيئة طوال الأشهر القليلة الماضية، على التحضير لمؤتمر دبي الدولي السادس، ليكون دفعة إضافية لتعزيز الوقاية من الأمراض، وزيادة قدرة الأفراد على المقاومة والحماية من «كوفيد 19»، على وجه التحديد.

وبالفعل، جاء المؤتمر الذي انطلقت أعماله صباح يوم الخميس الماضي، وحتى يوم أمس، السبت، تحت شعار (مناعتك هي كنزك).

وقد حرصت الهيئة على استثمار حضور ومشاركة أكثر من 2000 عالم وخبير وطبيب ومتخصص في علم الغذاء والتغذية العلاجية، وهذا الحرص هو ما دفع بقائمة مهمة من الموضوعات والقضايا التي تهم الناس وتشغلهم، وخاصة في هذه الفترة، التي نحتاج فيها إلى زيادة التمسك بالأنماط الغذائية السليمة، كوسيلة طبيعية للوقاية من فيروس «كورونا».

قيمة ما تقوم به هيئة الصحة بدبي في هذا الصدد، ترتكز في التوقيت والقدرة على استقطاب النخب من العلماء والمتخصصين في التغذية والمناعة والتغذية والعلاج، وهو ما نجحت فيه الهيئة، وعملت لأجل تحقيقه، وهي تستهدف دعم منظومة الوقاية، التي تتبنى تنفيذها من جانب، والمساهمة في تعزيز منظومة الوقاية على الساحة الطبية العالمية من جانب آخر. لذا، كان هناك هذا الجمع الكبير من العلماء والخبراء والأطباء والمتخصصين من داخل الدولة، ومن الدول الخليجية، والدول العربية الشقيقة، ومن الولايات المتحدة وإنجلترا وكندا واليونان وألمانيا وبلغاريا وإيطاليا وبلجيكا والهند وكندا، وغيرها من البلدان، التي مثلت قارات العالم كافة، في تجمع يشير إلى نجاحنا في أخذ زمام الأمور والمبادرة دائماً.

مدير إدارة التغذية العلاجية – هيئة الصحة بدبي

طباعة Email
تعليقات

تعليقات