العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    لقاح جديد يقاوم البكتيريا القاتلة في المستشفيات

    حقق العلماء طفرة في البحث عن لقاح جديد للتحصين ضد الجنس الخطير والقاتل من بكتيريا المطثية العسيرة أو «كلوستريديوم ديفيسيل»، والمعروف باسم «C. diff».

    وخلال التجارب التي نشرت نتائجها بدورية «الكيمياء البيولوجية» في 25 أكتوبر الجاري، حدد باحثو جامعة إكستر البريطانية لأول مرة الجين «CD0873» في هذا الجنس من البكتيريا، والمسؤول عن إنتاج بروتين يساعد في ربط البكتيريا بأمعاء ضحاياها.

    وبالتعاون مع الباحثين في جامعة باريس الجنوبية، أظهر الباحثون أن الفئران التي تم تحصينها باستخدام هذا البروتين تولد أجساماً مضادة له، وأن البكتيريا التي لم تنتج هذا البروتين كانت أقل قدرة على الارتباط بالأمعاء.

    ويجب أن ترتبط البكتيريا بالأمعاء لإنتاج السم الذي يسبب المرض، ويأمل فريق جامعة إكستر في أن يكون التطعيم ضد التعلق بالأمعاء فعالاً في البشر.

    ولا يوجد لقاح قيد الاستخدام حالياً ضد هذه البكتيريا القاتلة، وبعض اللقاحات التي تعتمد على السم موجودة حالياً في تجارب سريرية، لكن بحث جامعة إكستر يقدم طريقة جديدة واعدة.

    طباعة Email