عقار يقضي على آلام الصداع النصفي في ساعتين

يعاني الكثيرون حول العالم من الصداع النصفي، الذي يعد أكثر أنواع الصداع شيوعاً وإيلاماً أيضاً.

وفي حين أن هناك بعض الأدوية قد تساعد في تسكين الألم، إلا أنها تفتقر للفعالية وإمكانية علاج أعراض الصداع النصفي المؤرقة.

ومع ذلك، توصل الخبراء في دراسة حديثة إلى عقار جديد من شأنه إنهاء المعاناة من الصداع النصفي بكفاءة عالية، وفي غضون ساعتين فقط من تعاطيه.

وحسبما ذكرته مجلة «ويب إم دي» أُجريت الدراسة في كلية «ألبرت أينشتاين» في نيويورك، وشملت حوالي 1700 مريض، واعتمد الخبراء على عقد مقارنة بين استخدام بعض المرضى لعلاج بديل من أنواع أدوية الصداع النصفي التقليدية، واستخدام آخرين للعقار الجديد الذي يدعى «أوبروغيبانت».

وبعد إجراء الاختبارات، وجد الخبراء أن عقار «أوبروغيبانت» كان أكثر فعالية في علاج الصداع النصفي وتخفيف أعراضه التي تشمل الغثيان والحساسية للضوء أو الصوت.

وجد الباحثون أن 39% من المجموعة التي تعاطت جرعات عالية من «أوبروغيبانت» تخلصوا من الصداع النصفي وأعراضه في غضون ساعتين، وذلك مقارنة بـ 27% من المجموعة الأخرى التي تعاطت الدواء البديل.

ووجد الخبراء أن 2% فقط من الذين تعاطوا العقار الجديد اختبروا الشعور بالغثيان خلال يومين من تعاطي العقار.

إلا أنه بالإضافة إلى علاج الصداع النصفي والتخلص من أعراضه المؤرقة، وجد الباحثون أيضاً أن العقار الجديد يخلو من الآثار الجانبية المعتادة لأدوية الـ «تريبتانات» المستخدمة حالياً للصداع النصفي، والتي تشمل الدوخة والخدر والنعاس.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات