عقار مبتكر يحمي مرضى السرطان من تساقط الشعر أثناء العلاج بالكيماوي

يعاني العديد مرضى السرطان الذين يلجؤون للعلاج الكيماوي من أعراضه الجانبية، خاصة تساقط الشعر، وهو الأمر الذي يؤثر سلبياً في نوعية حياة المرضى، ولكن الآن وجد مجموعة من باحثي جامعة «مانشستر» البريطانية، عقاراً يمكنه منع تساقط الشعر أثناء العلاج الكيماوي.

ويتسبب تدمير الخلايا السليمة والسرطانية في حدوث آثار جانبية للعلاج الكيميائي الشائع، مثل تساقط الشعر، ولكن الباحثين وجدوا أن تغليف بصيلات الشعر بعقار محدد قد يمنع تساقط الشعر.

وبحسب صحيفة «ديلي ميل» البريطانية، أظهرت الاختبارات المعملية أن «مثبطات CDK4 / 6» تجعل بصيلات الشعر أقل تأثراً بأدوية العلاج الكيميائي الشائعة التي تسمى «تاكسان».

ويرفض العديد من الناس العلاج الكيماوي الذي يعتبر أكثر علاجات السرطان فعالية حتى الآن، لأنه قد يؤدي إلى فقدانهم شعرهم، بينما يستخدم البعض الآخر حزم الثلج لتبريد فروة الرأس ومنع معظم المواد الكيماوية من الوصول للبصيلات، ولكن هذه الطريقة لها تأثير محدود، ولا تمنع تساقط الشعر بفعالية.

وتؤدي مثبطات CDK4 / 6 إلى إبطاء عملية انقسام الخلايا في قاعدة بصيلات الشعر، ولكنها في الوقت نفسه تحميها مؤقتاً من التأثر بالكيماويات الموجودة في علاجات السرطان، ما يحافظ على كثافة الشعر.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات