#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

دهون البطن أخطر على النساء من الرجال

كشفت دراسة حديثة أن الوزن الزائد في البطن، أو ما يوصف «السمنة المركزية»، قد يكون أسوأ للقلب بالنسبة للنساء مقارنة بالرجال.

وخضع للدراسة التي نشرت في مارس الماضي من مجلة «جورنال أوف ذا أميريكان هارت أسوسيشن» نحو 500 ألف شخص (55 % نساء)، ممن تراوحت أعمارهم بين 40 و69 عاما. وأخذ الأطباء قياسات أجسام المشاركين وقاموا بمتابعتهم لترقب من منهم سيصاب بأزمات قلبية على مدار السنوات السبع التالية.

قياس

وخلال تلك الفترة، اتضح أن النساء ذوات الوزن الزائد في منطقة الخصر (يتم قياس محيط الخصر بنسبة الخصر إلى الردف، أو الخصر إلى الطول) كن عرضة بنسبة 10 - 20 في % أكثر من غيرهن للإصابة بالنوبات القلبية مقارنة بالنساء اللاتي عانين من الوزن الزائد الموزع على كامل الجسم (الذي يقاس بمؤشر كتلة الجسم، أو حساب نسبة الوزن إلى الطول.

نوبات

وقالت الدراسة إن النساء ذوات النسب الزائدة للخصر إلى الردف هن أكثر عرضة للنوبات القلبية مقارنة بالرجال ذوي النسب المماثلة. وقد أظهرت التحاليل أنه مقارنة بمؤشر كتلة الجسم الكلي، فإن ذوات نسب الخصر إلى الردف الكبيرة عرضة للإصابة بالأزمات القلبية بنسبة 18 % مقارنة بنسبة 6 % عند للرجال.

وأوضحت الدكتورة باربرا كان، الأستاذة بكلية الطب بجامعة هارفارد، أن الرسالة التي يجب أن نخرج بها من هذه الدراسة لا تتعلق بالفروق بين الرجال والنساء بقدر ما تتعلق بخطورة السمنة المركزية (سمنة البطن).

تعليقات

تعليقات