جدري الماء .. يصيب الأطفال في مختلف الأعمار

أثبتت دراسات من جامعة كولمبيا ان مرض جدري الماء ينتج من فيروس يصيب الأطفال في مختلف أعمارهم، ولكنه نادر الحصول في الأشهر الستة الأولى من عمر الطفل، إنه مرض معدٍ ويصيب غالباً الأطفال في عمر السنتين، وكلما كان المصاب أكبر سنا كانت الأعراض أكثر حدة.

ويظهر الطفح الجلدي بعد مرور يوم واحد على بدء الأعراض، وتظهر الآفات الجلدية في مجموعات تكون بداية في فروة الرأس والوجه، ونهاية في الصدر وأعلى الظهر. يتعلق الشفاء من جدري الماء بانتهاء الطفح الجلدي.

يوّلد هذا المرض رغبة في الحك لدى المصاب، وتحتاج القشرة إلى 10 أيام حتى تجف وتسقط من تلقاء نفسها.

إذا انتزعت القشرة من جراء الحك وقبل الأوان، فإن الإنتان يتضاعف وتبقى آثار الندوب بعد الشفاء فلا تزول.

أعراض

غالباً ما يترافق مع جدري الماء ارتفاع في الحرارة، والحكة هي أكثر أعراض جدري الماء إزعاجا، ونقص في الشهية إلى الطعام، واحتقان الأوعية الدموية في العينين وزكام وعطس وألم في الحنجرة مع ظهور طفح جلدي على شكل حبيبات تحتوي على سائل شفاف.

معالجة

تتم معالجة المرض عبر عزل المصاب في المنزل منعا للعدوى، والمحافظة على نظام غذائي سهل وغني بالفيتامينات والسوائل الدافئة، وتأمين الراحة للمصاب في سرير مستقل وفي غرفة خاصة، وتطهير الطفح الجلدي بالسوائل المطهرة، ولا مانع من استعمال أدوية مضادة للحساسية وأخرى لتجنب الحكة، ولا بد من تخفيض الحرارة إذا ارتفعت فوق المعدل، وعندما تصل البثور إلى مرحلة التقشر، فإن استعمال زيت الزيتون يساعد على تهدئة الجلد.

ما يجب أن تفعله الأم

تمنع طفلها المصاب من الحكة وإسقاط القشور قبل جفافها كي لا يقع المصاب بالإنتان، وكي لا تبقى آثار الندوب ظاهرة بعد الشفاء.

يحظر على الأم غسل شعر الولد أو أخذ المصاب إلى الحمام قبل سقوط القشور وعليها باستعمال البودرة المهدئة.

تنتقل العدوى بواسطة الاحتكاك المباشر، لذا يجب عزل الطفل المصاب عن الآخرين، خاصة إذا كان في المدرسة، ويجب عدم استعمال الأغطية الصوفية.

وعلى الأم أن تعلم أيضاً أن العدوى قد تنتقل عبر الهواء عن طريق إفرازات الأنف أو الحنجرة أو عملية التنفس.

لا يعتبر جدري الماء مرضا خطرا، لكن من الأفضل أن يصاب به الطفل قبل بلوغ سن الدراسة لأنه يكون خفيفا من جهة ولأنه يشكل مناعة في الجسم ولا يعدي الآخرين من جهة ثانية، ولا توجد طريقة فعالة لمنع الإصابة بجدري الماء عن طريق التلقيح.

تعليقات

تعليقات