أول حالة وفاة منذ 2019.. تفشٍ جديد لفيروس إيبولا في أوغندا

ت + ت - الحجم الطبيعي

سجلت وزارة الصحة الأوغندية أمس الثلاثاء أول حالة وفاة في البلاد نتيجة الإصابة بفيروس إيبولا شديد العدوى منذ العام 2019، معلنة تفشي المرض في منطقة موبيندي وسط البلاد.

وأضافت أن المصاب كان يعاني من ارتفاع في درجة الحرارة وإسهال وآلام في البطن وكان يتقيأ دما. وكان قد تلقى علاجا في بادئ الأمر من الملاريا.

وقالت الوزارة عبر تويتر، مستخدمة اختصار لمرض فيروس الإيبولا(اي في دي) إن "الحالة مؤكدة لرجل يبلغ من العمر 24 عاما  ظهرت عليه أعراض مرض فيروس الإيبولا وتوفي لاحقا".

من جانبها، قالت منظمة الصحة العالمية في بيان صدر في وقت سابق الثلاثاء إن رجلاً يبلغ من العمر 24 عامًا في موبيندي ثبتت إصابته ب"سلالة السودان النادرة نسبيا" من الفيروس.

طباعة Email