بعد ذبح أم أبناءها الثلاثة بسببه.. ماذا تعرف عن اكتئاب ما بعد الولادة؟

ت + ت - الحجم الطبيعي

كشفت النيابة العامة المصرية عن تفاصيل واقعة ذبح أم أبناءها الثلاثة بسبب معاناتها اكتئاباً شديداً عقب الولادة.

وأوضح الدكتور جمال فرويز، استشاري طب نفسي في مصر، خلال حواره مع قناة «سكاي نيوز عربية»، حقيقة اكتئاب ما بعد الولادة الذي يقع ضحيته كثير من الأمهات، مجملاً أعراضه في النقاط التالية:

1- اكتئاب ما بعد الولادة هو مرض شائع جداً يصيب نحو 80 في المئة من السيدات بعد الولادة، ويسهل علاجه، لكن عند عدم المتابعة وسرعة التشخيص من الممكن أن يسبب أضراراً كبيرة تصل للإيذاء بالأم والجنين ومن حولها أيضاً.

2يسبب المرض للأم أفكاراً ومشاعر سلبية حادة وطويلة الأمد، تبدأ بعد الولادة مباشرة، وفي حالات أخرى قد تبدأ من آخر ثلاث شهور في الحمل، وليس له مدة محددة، فمن الممكن أن يستمر أول ثلاثة أشهر فقط بعد الإنجاب، ويمكن أن يستمر حتى ثلاثة أعوام، حسب سرعة التشخيص واللجوء للطبيب المختص.

3- لا يمكن الجزم بأن الأم التي تقتل أبناءها مصابة باكتئاب ما بعد الولادة دون العرض على طبيب مختص وإخضاعها للفحوص اللازمة التي تؤكد أو تنفي إصابتها، لكن هذه ليست الحالة الأولى من نوعها التي يحدث فيها مثل هذا الأمر من أمهات عقب الولادة، فهناك العديد من الحالات المسجلة لأمهات قتلن أطفالهن الرضع، بل وقتلن أنفسهن أيضاً، وذلك يرجع إلى طبيعة مرحلة الاكتئاب التي وصلن إليها، والعوامل المحيطة التي قد تخرجهن من حالة الاكتئاب أو تزيد من حدثه.

4- اكتئاب ما بعد الولادة ينقسم إلى قسمين: نفسي ووجداني.

طباعة Email