تقرير: وفاة 1.2 مليون شخص عالمياً بسبب المضاد الحيوي

ت + ت - الحجم الطبيعي

كشف الدكتور حسام أمين، رئيس قسم الحالات الحرجة بمستشفى نيويورك، عن تقرير عالمي يفيد بوفاة أكثر من 1.2 مليون شخص في العالم بسبب عدوى بكتيرية للمضادات الحيوية.

وأوضح أمين، خلال مداخلة أمس مع برنامج «من مصر» عبر شاشة قناة «سي بي سي»، أن كثيراً من الأطباء يعطون مرضاهم مضاداً حيوياً مدةً طويلة، محذراً من الضرر الصحي البالغ الذي يسببه هذا الأمر.

ولفت إلى أن وجود الالتهاب لا يحدث دائماً نتيجة بكتيريا، مبيناً أن من أسباب الالتهاب الإصابة بفيروس أو فطريات.

وقال إن تناول المضادات الحيوية في هذه الحالة فترة كبيرة يؤدي إلى خلل في المقاومة.

وأضاف أن الجسم يكتسب مناعة من كثرة تناول الأدوية، ويصبح فريسة لأي عدوى بكتيرية فيما بعد.

وأكد ضرورة الالتزام برأي الطبيب وأخد العلاج في موعده المحدد، مشيراً إلى أن بعض المرضى يتوقفون عن تناول الدواء لحظة الشعور بالتحسن، وهو خطأ فادح، لأن البكتيريا قد تكتسب مناعة من المضاد الحيوي.

وذكر أنه يجب تناول المضاد الحيوي مرة واحدة في العام، داعياً إلى مزيد من الحرص لأن تغير الجو قد يحدث أعراضاً مثل الحساسية والاحتقان ليس لها علاقة بالبكتيريا.

طباعة Email