تغيّرات في الجسم قد تدلّ على الإصابة بالسرطان

ت + ت - الحجم الطبيعي

هناك أكثر من 200 نوع من مرض السرطان، أو كما يطلق عليه المرض الخبيث، وغالباً ما تكون الأعراض منتشرة في جميع أنحاء الجسم أو في أجزاء معينة منه.

ويحدث السرطان عندما تتكاثر الخلايا غير الطبيعية بشكل خارج عن السيطرة وتنتشر في مكان آخر.

ويمكن للخلايا أن تغزو أنسجة الجسم الطبيعية وتدمرها، وفي عملية تسمى ورم خبيث، يمكن أن ينتشر السرطان في الجسم.

ويعتبر مرض السرطان أحد الأسباب الرئيسية للوفاة في العالم. وبحسب منظمة الصحة العالمية، تجاوز العالم عتبة جديدة في العام 2021، حيث تم تشخيص ما يُقدّر بنحو 20 مليون شخص مصاب بالسرطان، فيما توفي 10 ملايين شخص بسببه.

وقد حدد مركز أبحاث السرطان في المملكة المتحدة قائمة لأعراض الإصابة بمرض السرطان، يجب أن تكون على دراية بها.

وقد أثبتت العديد من الدراسات الطبية، أنه في حال الكشف المبكر عن الإصابة فهذا يزيد من نسب الشفاء بشكل كبير.

وتشمل الأعراض العامة:

أما أبرز الأعراض، التي قد تشير إلى الإصابة بالمرض، والتي قد تفيد في رصد مبكر للتغيرات التي تحدث في أجسام المرضى  بحسب ما نشره موقع "ديلي ريكورد" البريطاني، فكانت كما يلي:

- فقدان الوزن غير المبرر.

- التعب أو الألم غير المبرر.

- تعرق ليلي شديد.

- السعال المستمر.

- فقدان الشهية والنفخة المستمرة.

- كتلة أو تورم غير عادي في أي مكان في الجسم.

- تغييرات في الجلد.

- تغيّر في حركة الأمعاء، مثل الإمساك، أو دم في البراز.

- نزيف مهبلي غير معتاد.

- مشاكل في التبول ودم في البول.

ويمكن أن تكون هذه الأعراض ناجمة عن أمراض غير سرطانية، ولكن يجب ذكرها لطبيبك.

أعراض  قد تصيب الثدي

تغييرات غير عادية في حجم أو شكل أو ملمس الثدي، بما في ذلك تغيرات في الحلمة أو الجلد، بحسب ما نشره موقع "ديلي ريكورد" البريطاني.

نؤكد أن ظهور هذه الأعراض لا تعني بالضرورة الإصابة بالمرض، بل قد تفيد في رصده وكشفه مبكرا، ومن الضرورة بمكان الاستشارة الطبية بخصوص أي من هذه الأعراض.

طباعة Email