هل تعاني من الكوليسترول؟ البطاطا الحلوة تنهي المشكلة

ت + ت - الحجم الطبيعي

كومارا.. أو البطاطا الحلوة، هذا النوع من الخضار المفيد يمكن أن يحل مكان البطاطا العادية في النظام الغذائي بحسب خبراء التغذية، وهي تساعد على تخفيض مستوى الكوليسترول الضار في الدم.

وبحسب موقع mk.ru، فإن البطاطا العادية عند تحضيرها وتناولها بصورة صحيحة مع المواد الغذائية الأخرى لا تلحق أي ضرر بالصحة والمظهر الخارجي. ولكن يمكن استبدالها بالبطاطا الحلوة.

ويؤكد الخبراء على أن البطاطا الحلوة تساعد على التخلص من الكوليسترول الضار، بفضل احتوائها على نسبة عالية جدا من الألياف الغذائية، التي تساعد أيضا على تحسين عمل الجهاز الهضمي وتنظيف الأوعية الدموية من لويحات الكوليسترول. وبالإضافة إلى هذا، تؤثر البطاطا الحلوة إيجابيا في الجهاز العصبي وتساعد على تحسن الذاكرة والتركيز. كما أن البطاطا الحلوة تحتوي على كربوهيدرات معقدة، لذلك لا يسبب تناولها ارتفاعا مفاجئا في مستوى السكر في الدم.

ويفترض خبراء التغذية، أن البطاطا كمصدر للنشاء، تساعد على الشعور بالشبع فترة طويلة، وهي بهذا تمنع الإفراط في تناول الطعام. ولكن هذه الخاصية المفيدة موجودة في البطاطا الباردة وغير المالحة دون الحاجة لإضافة الدهون الزائدة والصلصات.

ويضيف الخبراء، تحتوي البطاطا على فيتامينات B2 و B3 و B6 و B9 و C ومضادات الأكسدة والبوتاسيوم. ووفقا لهم، يمكن عند الرغبة باستبدالها بالبطاطا الحلوة التي تسمى أيضا كومارا. التي مذاقها يشبه مذاق البطاطا، مع أنهما ينتميان إلى فصائل نباتية مختلفة- البطاطا تنتمي إلى فصيلة الباذنجانيات، والبطاطا الحلوة إلى الفصيلة المحمودية (فصيلة نجمة الصباح).

وتحتوي البطاطا الحلوة على نسبة عالية من مضادات الأكسدة وفيتامينات А وЕ وС وК التي تحمي من الفيروسات ومفيدة للقلب والعظام.

طباعة Email