00
إكسبو 2020 دبي اليوم

مشروب يقلل خطر الإصابة بارتفاع ضغط الدم بنسبة 65% ويخفض الكوليسترول

ت + ت - الحجم الطبيعي

يعد ارتفاع ضغط الدم نذيرًا لمشاكل خطيرة ويزيد بشكل كبير من خطر الإصابة بالنوبات القلبية والسكتات الدماغية.

تحدث المضاعفات التي تهدد الحياة عندما يصل الضغط داخل الأوعية إلى حد معين وهناك خطر حدوث جلطات دموية أو تمزق الأوعية الدموية. لحسن الحظ، يمكن لبعض المشروبات إرخاء العضلات الملساء التي تبطن جدران الأوعية الدموية، مما يسمح بتدفق المزيد من الدم. 

وبوجود مثل هذا التأثير، تقلل هذه المشروبات بشكل كبير من خطر الإصابة بارتفاع ضغط الدم في المستقبل.

تتكون قراءات ضغط الدم عادة من رقمين، والوحدة هي ملليمترات من الزئبق. الرقم الأول هو الضغط الانقباضي، والثاني هو الضغط الانبساطي.

وأفاد المعهد الوطني للتميز في الرعاية الصحية أن الضغط المرتفع يعتبر ضغطًا يزيد عن 135/85 ملم من الزئبق. وعادة ما تظهر المشكلات الصحية بعد هذه العتبة.في هذه المرحلة، يُعالج ارتفاع ضغط الدم عادةً بأدوية خاصة، لكن العديد من النباتات تساعد أيضًا في التغلب على هذه الحالة.

 الشاي الأسود

وجدت إحدى الدراسات أن التايوانيين الذين يشربون الشاي الصيني الأسود بانتظام - على الأقل 120 غرامًا يوميًا - لديهم خطر منخفض بشكل كبير للإصابة بارتفاع ضغط الدم.

في الواقع، وجد العلماء أن شرب حتى نصف كوب من الشاي الأخضر أو ​​أولونغ يوميًا يمكن أن يقلل من خطر الإصابة بارتفاع ضغط الدم بنسبة تصل إلى 50%، بحسب "إكسبرس".

بالإضافة إلى ذلك، فإن أولئك الذين يشربون أكثر من كوبين من الشاي الأخضر يوميًا يقل خطر إصابتهم بالمرض بنسبة 65%.

كتب يي تشينغ، العالم في كلية الطب بجامعة تشينغ كونغ الوطنية في تايوان، وزملاؤه: "العلاقة بين شرب الشاي وخفض ضغط الدم كانت محل نقاش في الصحة العامة منذ عقود في الصين".

فوائد الشاي الأخضر معروفة للجميع، لكن آثاره طويلة المدى على الجسم لا تزال غامضة إلى حد ما.

وأجريت الدراسة، التي نُشرت في مجلة Archive of Internal Medicine، باستخدام بيانات من 1507 من الرجال والنساء الصينيين الذين يعيشون في تايوان وليس لديهم تاريخ من ارتفاع ضغط الدم.

ركز الباحثون بشكل أساسي على المشاركين الذين تناولوا بانتظام الشاي الأخضر وأولونغ، وكلاهما مصنوع من نفس النبات.

لاحظ العلماء أن شاربي شاي أولونغ هم في الغالب من الرجال الأصغر سنًا الذين يتمتعون بمستوى تعليمي أعلى ووضع اجتماعي واقتصادي أعلى مقارنة بأولئك الذين لا يحبون الشاي.

علاوة على ذلك، لاحظ العلماء أن حجم الفوائد الصحية لشرب الشاي الأخضر يرتبط ارتباطًا مباشرًا بكمية الشاي التي يشربونها بانتظام.

وجدت إحدى الدراسات أن التايوانيين "الأشخاص الذين يشربون الشاي الأخضر من حين لآخر فقط يكونون أكثر عرضة للإصابة بارتفاع ضغط الدم من أولئك الذين يشربونه بانتظام". 
وأشار العلماء إلى وجود علاقة مباشرة بين الحد من المخاطر وكمية الشاي الأخضر التي يشربها الشخص يوميًا.

لأن شاي أولونغ هو شاي مخمر جزئيًا، فهو غني بالفلافونويد، بما في ذلك الكاتشين، وهو أحد مضادات الأكسدة الفريدة.

يوجد أيضًا في الأطعمة الأخرى، بما في ذلك الفواكه والخضروات والشوكولاتة والنبيذ والشاي.

تعود خصائص أولونغ المضادة للالتهابات أساسًا إلى وجود الكاتيكين في تركيبته، ولكن هذا المشروب يحتوي أيضًا على ثيافلافين وثيازيننسين.

تجدر الإشارة أيضًا إلى أن الكافيين مكون رئيسي آخر في الشاي الأخضر، والذي يمكن أن يرفع ضغط الدم بشكل كبير، لذلك يجب تناول هذا المشروب باعتدال.

في حين أن الكافيين يمكن أن يزيد من اليقظة العقلية، إلا أنه يمكن أن يسبب أيضًا عددًا من المشكلات الخطيرة، بما في ذلك تسريع معدل ضربات القلب.

الشاي الأخضر والشاي الصيني الأسود لا يخفضان ضغط الدم فحسب، بل يساعدان أيضًا في محاربة ارتفاع الكوليسترول.

أظهرت الدراسات أن الأشخاص الذين يستهلكون 300 ملليلتر على الأقل من أولونغ في الأسبوع يقللون بشكل كبير من خطر ارتفاع مستويات الكوليسترول في الدم.

طباعة Email