كيف يؤثر الفستق على ضغط الدم؟

ت + ت - الحجم الطبيعي

وجد الباحثون أن بعض المكسرات مثل الفستق تساعد مرضى ارتفاع ضغط الدم على خفض الضغط أثناء النوم.

ونشرت مجلة جمعية القلب الأمريكية استنتاجات العلماء حول فوائد الفستق كعامل طبيعي خافض للضغط.

وأجرى العلماء تجربة تم فيها تقسيم المشاركين (مرضى ارتفاع ضغط الدم) إلى مجموعتين منفصلتين، الأولى تناولت نظامًا غذائيًا يحتوي على وجبات خفيفة قليلة الدسم، والثانية نظاما غذائيا متوسط ​​الدسم مع تضمين الفستق، وفقا لوكالة سبوتنيك.

والتزمت المجموعتان بأنماطهما الغذائية لمدة أربعة أسابيع، ثم خضع المتطوعون لسلسلة من الاختبارات.

وخلص الباحثون إلى أن اتباع نظام غذائي يحتوي على الفستق يقلل من العديد من عوامل الخطر لأمراض القلب والأوعية الدموية.

صرح مؤلفو المشروع أن "تأثير الفستق على خفض ضغط الدم أكبر من تأثير الأنواع الأخرى من المكسرات".

وفقًا للخبراء، أدى استخدام الفستق إلى تقليل المقاومة المحيطية الكلوية لدى المتطوعين بشكل كبير، وتحسين بعض مؤشرات تقلب معدل ضربات القلب. كما لاحظوا قدرة هذا النوع من المكسرات على "تقليل" ارتفاع ضغط الدم بشكل ملحوظ أثناء النوم.

ويحتوي الفستق على أحماض دهنية أحادية غير مشبعة وكمية كبيرة من مواد البوليسترين، التي لها فوائد معروفة في ارتفاع ضغط الدم.


كما أنه يحتوي على الحمض الأميني "إل-أرجينين"، الذي يتحول في الجسم إلى أكسيد النيتريك الذي يساعد على استرخاء وتوسيع الأوعية الدموية.

وأكد الباحثون أن تأثير الفستق الخافض لضغط الدم يعمل بشكل أفضل عندما تمثل المكسرات 20% من السعرات الحرارية المستهلكة يوميًا.

طباعة Email