00
إكسبو 2020 دبي اليوم

ماذا يحدث عند تناول الموز الأخضر غير الناضج؟

ت + ت - الحجم الطبيعي

يعتبر الموز من أكثر الفواكه صحة في النظام الغذائي للإنسان، فهو يمد الجسم بالعديد من العناصر الغذائية، بما في ذلك مجموعة فيتامينات C وB، والكاروتينات، والمغنيسيوم، والبوتاسيوم، والمنغنيز. هناك أيضًا أدلة بحثية على أن الموز يقلل من الإجهاد التأكسدي في جسم الإنسان، مما يقلل الالتهاب ويقلل من خطر الإصابة بالسرطان.

يساعد أكل الموز، أيضا، على تحسين حالة البكتيريا المعوية - تعمل هذه الفاكهة على أنها مادة حيوية مفيدة لتكاثر البكتيريا الجيدة.

ووفقًا لطبيبة الجهاز الهضمي الروسية ألينا بوتاشيفا، يرتبط تناول الموز الأخضر غير الناضج بعدد من الخصائص المفيدة، بل إنها أكثر صحة للأمعاء من تلك الناضجة.

وأوضحت ألينا بوتاشيفا أن الموز الأخضر غير الناضج أكثر صحة للجهاز الهضمي من الموز الناضج. هناك ألياف أكثر قيمة وسكر يسبب الانتفاخ أقل. بالإضافة إلى الليكوسيانيدين، الذي يعزز نمو الغشاء المخاطي في المعدة ويقلل من الشعور بالحموضة"، حسب موقع ميديك فوروم.

كما أضافت الطبيبة، تمت دراسة ليكتين الموز الأخضر كأدوية لعلاج فيروس نقص المناعة البشرية والتهاب الكبد والإيبولا.

بالإضافة إلى ذلك، فإن الموز الأخضر لديه القدرة على خفض ضغط الدم الانقباضي وكذلك مستويات السكر في الدم.

في الوقت نفسه، تذكر الطبيبة، هذه الفاكهة بأنها وسيلة لإثارة الحساسية، والصداع النصفي (إذا كان هناك حساسية من التربتوفان)، والانتفاخ.

 

طباعة Email