كيف تخفض نسبة الكوليسترول في الدم دون دواء؟

ت + ت - الحجم الطبيعي

ينتج الكبد الكولسترول المطلوب لتكوين أغشية الخلايا وبعض الهرمونات وفيتامين د، كما أنه ينتج بروتين دهني منخفض الكثافة (LDL) وبروتين دهني عالي الكثافة (HDL) ينتقل الكوليسترول في مجرى الدم، فإذا كان الدم يحتوي على الكثير من كوليسترول LDL (الكوليسترول الذي يحمله البروتين الدهني منخفض الكثافة)، فأنت تعاني من حالة تسمى الكوليسترول المرتفع.

الأسباب المحتملة:
يرجع سبب ارتفاع الكوليسترول في الدم وانخفاض الكوليسترول الجيد إلى نمط الحياة المستقرة ووجود السمنة وعادات الأكل غير الصحية، وتتضمن أسباب ارتفاع الكوليسترول ما يلي:

البروتين الدهني منخفض الكثافة أو الكولسترول الضار، يترسب على جدران الشرايين ويؤدي الى تصلبها وتضيقها.

البروتين الدهني عالي الكثافة أو الكولسترول الجيد، ينقل الكوليسترول الزائد إلى الكبد.

تلعب العوامل الوراثية دورأ لدى بعض الأشخاص، فقد ينتج الكبد الكثير من الكوليسترول أو قد يحدث تراكم الكوليسترول الضار في الدم.

عوامل الخطر:
تزيد العوامل التالية من خطر الإصابة بارتفاع الكوليسترول في الدم:

العمر: التغيرات في جسمك مع تقدمك في العمر، مثل عدم قدرة الكبد على التخلص من الكوليسترول الضار يزيد من الخطر.

اتباع نظام غذائي غير صحي: تناول الدهون المشبعة والدهون غير المشبعة واللحوم الحمراء ومنتجات الألبان كاملة الدسم يزيد من نسبة الكوليسترول في الدم.

السمنة: في حال كان مؤشر كتلة الجسم 30 أو أكثر.

الرياضة: بدون ممارسة الرياضة لن تحصل على الكوليسترول الجيد ولن يقل معدل الكوليسترول الضار.

التدخين: يؤثر التدخين على جدران الأوعية الدموية، والتي تسبب تجمع الرواسب الدهنية.

مرض السكري: تؤثر زيادة نسبة السكر في الدم على بطانة الشرايين وهي السبب وراء ارتفاع مستويات الكولسترول الخطير الذي يطلق عليه البروتين الدهني منخفض الكثافة جدًا.

وأوضحت طبيبة أمراض القلب الأمريكية، ليزلي تشو، في مقابلة مع "ميديك فوروم" أنها يمكن أن تساعد في خفض الكوليسترول "الضار" دون دواء. اقترحت الطبيبة عدة تغييرات على أسلوب الحياة.

تناول الدهون الصحيحة
يجب تفضيل الدهون غير المشبعة (الأحادية غير المشبعة، المتعددة غير المشبعة) على الدهون المشبعة (المنتجات الحيوانية، جوز الهند وزيوت النخيل). مصادر الأحماض الدهنية الصحيحة هي الزيوت النباتية غير المكررة وأسماك البحر والأفوكادو والمكسرات وفول الصويا.

تناول الألياف
يجب أن تكون الكمية اليومية من 25 إلى 35 غرامًا. الألياف (الألياف الغذائية) تبطئ امتصاص الكوليسترول في الأمعاء، وتفرزه وهو غير مهضوم. الأطعمة التي تحتوي على الألياف - البقوليات والشوفان الكامل والحبوب الكاملة الأخرى والخضروات الطازجة والفواكه (ويفضل ألا تكون حلوة).

تناول بذور الكتان
توضح طبيبة القلب أن بذور الكتان تزود الجسم بأحماض أوميغا 3 الدهنية المتعددة غير المشبعة والبروتين ومضادات الأكسدة. وفقًا لليزلي تشو، يجب أن تأكل نحو ثلاث ملاعق كبيرة من بذور الكتان يوميًا.

 

طباعة Email