العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    الإفراط في تناول الفواكه يصيب بالسمنة والسكر

    ذكرت اختصاصية تغذية أمريكية أن الإفراط في تناول الفواكه له أضرار صحية، حيث إنه قد يصيب الشخص بالسمنة والسكري، موضحة أن الإفراط في تناولها يقلل بدوره من استهلاك الشخص للأطعمة الأخرى، حيث يشعر بالشبع بعدها، ما يزيد بشكل كبير من خطر نقص التغذية.

    ونقلت صحيفة "الشرق الأوسط"، عن كيت باتون، اختصاصية التغذية في "عيادة كليفلاند" قولها: "يرتبط الإفراط في تناول الفواكه في المقام الأول بزيادة الوزن ومرض السكري ونقص التغذية، هذا بالإضافة إلى فقدان العضلات".

    واضافت: " الفواكه غنية بالسكريات الطبيعية، ومن ثم؛ فإن الاستهلاك العالي للفواكة يعادل تناول كمية كبيرة من السكر، مما قد يؤدي إلى زيادة الوزن، التي تتسبب بدورها في العديد من المشكلات الصحية؛ أشهرها مرض السكري".
    وحذرت باتون من "النظام الغذائي الذي يحتوي على الفواكه فقط يمكن أن يكون خطيراً على الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات البنكرياس والكلى".

    كما أوضحت أن الإفراط في تناول الفواكة قد يقلل بدوره من استهلاك الشخص الأطعمة الأخرى، حيث يشعر بالشبع بعد تناولها، مما يزيد بشكل كبير من خطر نقص التغذية.

    وأضافت: "يعاني كثير من الأشخاص الذين يستهلكون الفواكه أكثر من الأطعمة الأخرى من نقص فيتامين (ب12) وفيتامين (د) والكالسيوم واليود وأحماض (أوميغا3) الدهنية. ويمكن أن يسبب ذلك فقر الدم والخمول والتعب وضعف جهاز المناعة وفقدان العضلات".

    وأكدت اختصاصية التغذية أن استهلاك الفواكه يكون صحياً فقط عندما يكون جزءاً من "نظام غذائي متوازن"، مؤكدة على ضرورة أن يحتوي هذا النظام على الخضراوات والفواكة والبروتين والكربوهيدرات. 
     

    طباعة Email