العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    عادات سلوكية لا تقل خطورة عن التدخين

    أحصى الباحثون عدداً من العادات التي قد نمارسها بشكل يومي، وتؤدي من دون أن ندري إلى أضرار جسيمة على صحتنا، لا تقل خطورة عن التدخين.

    يمكن أن يسبب التدخين السرطان وأمراض القلب وأمراض الرئة والأمراض المزمنة ومرض الانسداد الرئوي المزمن.

    وإليك 5 عادات لا تقل خطورة عن التدخين، بحسب "وكالة "سبوتنيك".

    قلة النوم

    هل لاحظت كيف تصبح سريع الانفعال في اليوم التالي إذا كنت لا تنام بشكل صحيح؟ هذا هو أحد الآثار الجانبية لإهمال النوم الجيد.

     وفقا لأخصائيي الصحة، يجب أن نحصل على 6 ساعات على الأقل من النوم يوميا للتأكد من أن أجسامنا تتجدد في وتيرتها الطبيعية. أي حل وسط في ساعات النوم يؤثر سلبا على جهاز المناعة والجهاز التنفسي والجهاز الهضمي.

    نظام غذائي عالي البروتين الحيواني

    الاستهلاك المفرط للأطعمة الغنية بالبروتين الحيواني مثل الجبن واللحوم يمكن أن يعزز تطور السرطان بسبب هرمون يسمى IGF1. عامل الخطر لهذا يساوي التدخين.

     لتجنب الإفراط في تناول هذه البروتينات، قم بتضمين البروتينات النباتية مثل الفول في نظامك الغذائي.

    الجلوس لفترات طويلة

    يعد الالتصاق بمقعدك طوال اليوم عندما تذهب إلى المكتب أمرا خطيرا مثل التدخين. ربطت الدراسات الجلوس لفترات طويلة، سواء للعمل أو القيادة، بأنواع مختلفة من السرطان مثل الرئة والثدي والقولون. تأكد من التحرك من مكانك كل ساعة أو ساعتين ثم تابع عملك.

    البقاء وحيداً

    بقاء المرء بمفرده يمكن أن يجعله عرضة لأمراض القلب ومشاكل الصحة العقلية الأخرى مثل القلق والاضطرابات العاطفية وحتى أنواع الإدمان.

    البقاء في الداخل

    فيتامين د هو أحد أهم العناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم عندما يحتاج إلى بناء أو استعادة المناعة والشمس مصدر كبير له، لذا فإن الجلوس في الداخل على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع يمكن أن يزيد من خطر الإصابة بالأمراض.

    كلمات دالة:
    • عادات،
    • النوم،
    • التدخين
    طباعة Email