بروتوكول علاج جديد يمنح الأمل في علاج مرضى التوحد

ناقش مؤتمر «كيدز نيورو لطب الاطفال الخامس» الذي اختتم فعالياته في فندق الحبتور سيتي بدبي أمس، نتائج تنفيذ بروتوكول جديد وفعال لعلاج مرض التوحد، مما يمنح الأمل في علاج الأطفال من مرضى التوحد، والذي يعرف بأنه اضطراب عصبي يبدأ مبكراً في مرحلة الطفولة، ويستمر طوال حياة الإنسان ويؤثر على مهارات التواصل والتعلم وكيفية التصرف والتفاعل مع الآخرين.

وأوضح الدكتور حمزة السيوف طبيب الأعصاب في مدينة دبي الطبية، أنه نشر النتائج الأخيرة للدراسة التي قام بها في المجلة الدولية المتخصصة بالأمراض العصبية والنفسية والعلاجية، والتي تثبت أن هناك أملاً واعداً للشفاء من مرض التوحد.

وأفاد بأن الدراسة تشارك البيانات التي تكشف عن أن البروتوكول العلاجي الجديد أدى إلى حل مطلق وشامل للعلامات والأعراض الأساسية لاضطراب طيف التوحد لدى الأطفال.

وأثبتت الدراسة أنه تم علاج 28 طفلاً تم تشخيص إصابتهم باضطراب طيف التوحد بنجاح باتباع بروتوكولات العلاج التي وضعها مركز كيدز نيرو في مدينة دبي الطبية، باستخدام ريسبيريدون وأريبيبرازول. حيث يستخدم كلا الدواءين، المعتمدين من إدارة الغذاء والدواء الأمريكية «FDA» لعلاج السلوكيات الصعبة مثل: التهيج والعدوانية وإيذاء النفس التي تترافق مع الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 5 سنوات وما فوق.

ويذكر أن المؤتمر الذي استمر على مدار يومين وشارك فيه 100 دكتور حضورياً وحوالي 500 دكتور من خلال منصة زووم من داخل وخارج الدولة ناقش علاج هبوط القلب عند الأطفال، والتداعيات النفسية لأزمة كورونا على الأطفال وكيفية علاجها، بالإضافة إلى التدخلات الجراحية لأمراض العمود الفقري وتشوهاته.

طباعة Email